الأخبار المحلية

زيادةً في نفوذ "القوى الناعمة" .. تخريج اول دفعة من طلاب "اللغة الروسية" في دمشق.

12.10.2018 | 15:12

أعلن هيثم محمود مدير قسم اللغة الروسية في جامعة دمشق أنه تم تخريج 17 طالبا، وتقرر إيفاد 10 منهم إلى روسيا لمواصلة تحصيلهم، معربا عن أمله في "إيفاد دارسين آخرين العام المقبل".

وذكر محمود، بحسب ما نقلت وكالة نفوستي الروسية بأن الكثير من السوريين يرغبون حاليا في تعلم اللغة الروسية.

وزاد النفوذ الروسي في سوريا في السنوات القليلة الماضية بعد تحالف روسيا مع النظام السوري في مواجهة باقي الاطراف المتصارعة في سوريا.

ويتمثل هذا النفوذ في بناء قواعد عسكرية روسية وفي التواجد العسكري المباشر والمساهمة في ادارة بعض المناطق التي دخلت في اتفاقيات "المصالحات" او " خفض التوتر".

كما شهد قطاع الطاقة اكثر من اتفاقية في مجال استثمار الغاز والنفط ، واتفاقيات مماثلة في مجال النقل والخدمات اللوجستية بين سوريا وروسيا.

وكان قسم اللغة الروسية قد أسس في جامعة دمشق منذ 4 سنوات، ليصبح اليوم القسم "الأكبر بين كافة أقسام اللغات في الجامعة". على حد تعبير الوكالة.


TAG:

أسماء الأسد تستقبل مجموعة من أهالي السويداء أطلقوا مبادرة تتعلق بضحايا هجوم داعش

استقبلت السيدة أسماء الأسد الثلاثاء مجموعة من أهالي محافظة السويداء أطلقوا مبادرة ذاتية سددوا خلالها كل مستحقات القروض التي أخذها بعض المشاركين معهم ببرنامج مشروعي ممن قضوا في هجوم تنظيم داعش على بعض قرى المحافظة في تموز الماضي.

واشنطن تطلق خطة اقتصادية لتحقيق السلام بين الاسرائيليين والفلسطينيين بتكلفة 50 مليار دولار

أطلقت الولايات المتحدة يوم الثلاثاء في مؤتمر المنامة في البحرين خطة اقتصادية تبلغ تكلفتها 50 مليار دولار لتحقيق السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين، فيما يرفض الفلسطينيون هذه الخطة.

60 ألف دولار ثمن الغالون من "الدم الأزرق "

يبلغ ثمن الغالون من ”الدم الأزرق“ المستخرج من دماء سمكة ”سلطعون حذوة الحصان“ المهدد بالانقراض 60 ألف دولار بحسب مانقلت وسائل اعلام عن موقع "بلومبيرغ " الأمريكي.

اليسا لميريام فارس : مصر خط أحمر

عبرت الفنانة اللبنانية أليسا عن رأيها بمواطنتها مريام فارس على خلفية الأزمة التي تواجهها الأخيرة بسبب تصريحاتها حول مصر والتي وصفت بالمسيئة.

تعميم من العدل يطالب بإجراءات تضمن "كرامة" المدرسين في حال رفع شكاوي ضدهم

أصدرت وزارة العدل تعميماَ طالبت فيه المحامين وقضاة النيابة العامة بإجراءات في حال تقديم شكاوى وادعاءات شخصية بحق المعلمين، تضمن احترام المدرس، وذلك عقب كثرة "الشكاوي الكيدية" المرفوعة ضدهم والناجمة عن عملهم الوظيفي، والتي كانت تتطلب استدعائهم بطريقة تنال من كرامتهم..