الاخبار السياسية

موسكو تعلن بدء جهود دولية لفصل المعارضة عن "النصرة" في حلب

19.10.2016 | 13:25

أعلنت موسكو، عن بدء جهود دولية في فصل المعارضين عن تنظيم "جبهة النصرة" في حلب .

وقال المندوب الروسي لدى الأمم المتحدة فيتالي تشوركين أن روسيا والولايات المتحدة والدول المؤثرة في الفصائل المسلحة شرعت في جهود فصل المعارضين عن تنظيم "جبهة النصرة" الإرهابي في حلب.

وحذر تشوركين تنظيم "جبهة النصرة" من التعرض لآثار "يكرهها" إن لم ينسحب من شرق حلب.

وكان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف قال يوم الثلاثاء الهدنة التي اعلنت عنها موسكو في مدينة حلب والتي ستدخل حيز التنفيذ يوم الخميس المقبل , تهدف الى فصل المعارضة عن "النصرة".

وأعرب المندوب الروسي عن أمله في أن تتمكن الدول المؤثرة في الفصائل المسلحة من إقناع المعارضين بـ"انتقاء الخيار الصحيح المتمثل بالانسحاب من المدينة، أو النأي بنفسها عن "جبهة النصرة" والانضواء تحت نظام وقف إطلاق النار" المعلن.

ولفت تشوركين الى انه من الهام ان تفعل الدول المؤثرة بالفصائل المعارضة، جهودها لإنجاز الفصل بأسرع وقت ممكن، بين التشكيلات المعتدلة والتنظيمات الإرهابية المدرجة في قائمة الأمم المتحدة للإرهاب.

وقال تشوركين "نصرّ بشدة على ضرورة كف جميع الأطراف عن القتال إلى جانب هذه التنظيمات والنأي عنها، والالتحاق رسميا بنظام وقف إطلاق النار. لقد أعددنا مشروع قرار بهذا الصدد، ونعوّل على أعضاء مجلس الأمن الدولي في تبنيه".

وكان تشوركين قال يوم الثلاثاء، ان وقف اطلاق نار دائم في حلب ممكن, ولكن بشروط منها اخراج "النصرة" من الاحياء الشرقية , كما ان الامر يتطلب موافقة اطراف متعددة.

وحول اعلان وقف الضربات الجوية على مواقع المجموعات الإرهابية في حلب، أكد أن هذا القرار "يعكس النية الحقيقية لروسيا"، وأن "التطورات في سوريا تعتمد على الظروف" التي ستحيط بالوضع على الأرض.

وكانت وزارة الدفاع الروسية اعلنت عن وقف الطيران السوري والروسي قصف مواقع الفصائل المسلحة, منذ الساعة العاشرة صباحا من يوم الثلاثاء, في مدينة حلب, قبل وقف مقرر للقتال لاغراض انسانية اعتبارا من الخميس المقبل.

يشار الى ان مصادر مؤيدة قالت يوم الأربعاء، ان الجيش النظامي بدأ بإزالة الحواجز العسكرية والسواتر الترابية من طريق الكاستيلو تمهيداً لإخراج مسلحين من احياء حلب الشرقية باتجاه ادلب.

سيريانيوز

RELATED NEWS
    -

النظامي يفتح "ممر انساني" لخروج المواطنين من مناطق مقاتلي المعارضة بريفي حماه وادلب

أعلنت وزارة الخارجية والمغتربين، يوم الخميس، ان الجيش النظامي فتح "ممر انساني امن"، في منطقة صوران بريف حماه الشمالي، لخروج المواطنين الراغبين من مناطق سيطرة المعارضة المسلحة في ريفي حماة الشمالي وادلب الجنوبي.