وجهة نظر مع نضال معلوف

هل تسعى تركيا لتتريك الشمال السوري !؟

08.06.2021 | 21:04

تركيا بدأت تصدر بطاقات تعريفية للمناطق التي تسيطر عليها في الشمال بالإضافة الى مدينة ادلب، الامر الذي دفع وزارة الخارجية السورية الى إصدار بيان لشجب مثل هذه التصرفات ..

والحقيقة بأن زيادة النفوذ التركي في كل المناحي جار منذ مدة في الشمال ، من خلال النشاطات الاقتصادية والتعليمية والطبية ولا يكاد يخلو اي مشروع من المشاريع المقامة من العلم التركي او كتابة باللغة التركية ، بالاضافة الى افتتاح جامعات وفروع للبريد .. والتعامل بالليرة التركية .. الهوية التركية تهيمن لا شك في الشمال .. وهذا أمر محزن  وبالنسبة لي مرفوض ..

كان بإمكان تركيا أن ترعى كل النشاطات وتدعم المجالس المحلية وتدعم إقامة الجامعات والمدارس دون أن تبرز الهوية التركية والوجود الصارخ لها في الشمال ..

والحقيقة أن هذا ما حذرت منه قبل إجراء الانتخابات الرئاسية . في تسجيل واثنين وثلاثة .. وأكثر .. يمكن أن تراجعوها .... (الروابط في الاسفل)

 

ان إصرار النظام على إجراءات الانتخابات بمن حضر في مناطق سيطرته هو نوع من التخلي عن باقي المناطق وإعطاء الضوء الأخضر لكل القوى لكي تمضي قدما في مشاريعها ..

غير الأتراك .. كان هناك بيان شجب من الخارجية لزيارة وفد هولندي الى مناطق شمال شرق سوريا ووفد فرنسي الى القامشلي وأعلنت مسؤولة اميركية عن زيارة الشمال الغربي .. مشاع .. والموضوع مرهون بالسلطات المحلية والداعم الدولي لها .. هي التي تقرر تماماً مصير الأرض التي تسيطر عليها في معزل عن اي تنسيق مع سلطة او نظام تصريف الأعمال في دمشق ..

المشروع التركي تحدثنا عنه قبل أشهر طويلة ، يستهدف الشمال .. ويسعى لتغيير التركيبة السكانية ليقضي على اي أمل للأحزاب الكردية الانفصالية في إقامة دولة كردية في سوريا تمتد الى تركيا ..

هل تضم تركيا هذه المناطق .. كل شيء وارد .. ولكن حتى الان هي تعظم النفوذ فيها وتعزز ولاء السكان لها ، من خلال كل المحاور ومن ضمنها النشاطات الاجتماعية والدينية والثقافية ..تريد سكان تلك المناطق مرتبطين بتركيا وليس بالمشروع التركي ..

عموما من باب المصلحة ليس لها مصلحة حتى اليوم بضم هذه الأراضي .. مساحات واسعة مكتظة بالسكان الفقراء المغلوب على أمرهم وهذه المساحات لا تتضمن أي ثروات بالمعنى الحقيقي .. ثروات تحتاج اليها تركيا .. ستشكل عبئا على الدولة التركية في حالة الضم اذا كان هذا دوليا مسموح وهو حتى اليوم غير مسموح في رأيي .. كيف تتغير الأمور لا احد يعرف ولكن .. هي تتغير نحو تعزيز القسمة او اشاعة الفوضى ..

النظام من خلال اقامة الانتخابات بالشكل الذي رأيناه وجه رسالة للعالم  " انا مكتفي بهذه المناطق وسعيد ومحتفل .. ولا أبالي بمصير الأخيرين" حتى في خطاب الأسد الذي ضم كل أنواع الشتائم بحق السوريين الخارجين عن سيطرته يسير في ذات الاتجاه ..

أيضا كما ذكرت في التسجيلات ستقوم كل المناطق بإعادة انتخاباتها الخاصة .. على اعتبار انها لم تشارك في انتخابات نظام تصريف الأعمال .. في انتخابات سلطة دمشق .. وهذه السلطات لم تأبه ولم تصرح بأي موقف او تتخذ اي اجراء تدلل على انها ترفض إجراء انتخابات في ظل هذه القسمة .. فستمضي هذه السلطات بالتصرف وكأنها دول مستقلة .. في الشرق .. في الشمال .. في الجنوب ..

تركيا تقول بان هذه الإجراءات ضرورية لتنظيم الحياة في المناطق التي تسيطر عليها ، وهذا مفهوم ولكن غير مفهوم وجود اللغة التركية على كل الوثائق والمعاملات والمشاريع .. وربط هذه المشاريع بولايات وسلطات في تركيا ذاتها .. هذا أمر يثير كثيرا من الأسئلة وهو أمر بالنسبة لي مستهجن ومرفوض ..

وعلى فكرة النظام أيضا من خلال إصدار قانون الأحوال المدنية الجديدة وتحويل سوريا الى أمانة واحدة يسير في تسهيل عمليات التغيير الديموغرافي ، لا نعرف اذا كان الإجراء مقصوداً ، وهو للأمانة يبدو ضروريا اليوم في ظل وضع النازحين من مناطق متعددة خارج سيطرة السلطات في دمشق ويعيشون في مناطق تحت سيطرتها ، صعوبة التنقل .. هناك مبرر ما .. والموضوع بحاجة لدراسة فيما اذا كان القانون الجديد يحفظ أصول الاسرة ومن أين جاءت .. ولكنه بفعل الظرف أيضا وربما أمر مخطط لا ندري يسير في سياق عملية التغيير الديموغرافي ..

كذلك في شرق سوريا باتت الوثائق باللغة الكردية .. وهناك كثير من الوثائق والمعاملات والنشاطات باللغة الايرانية والروسية

..

هو طمس كامل لتاريخ هذه المنطقة وهوية اهلها .. مرة أخرى نحن لا نعرف ماذا يخططون لسنا استخبارات ولا جواسيس .. ولكننا أبناء المنطقة وما يجري في منطقتنا وتحت أعيننا لا يبشر بأي خير ..

نضال معلوف

 

روابط التقارير المتعلقة :

هل سياق الأحداث ماض باتجاه تقسيم سوريا؟

الانتخابات في الدولة السورية .. ولكن عن اي دولة نتكلم ؟

تعرف على دولة "شرق سوريا"؟

القامشلي مثالا .. الثمن الذي يجب ان ندفعه ليبقى الرئيس على الكرسي ..

ماذا عن الدولة الكردية في سوريا ؟

مرحبا سيادة .. هذا ما يحصل في سوريا ..!؟

في ظل التوتر في الحسكة والقامشلي بين النظام و"قسد" .. ما هو مصير السكان؟

المشروع التركي في سوريا .. ومعارك "عين عيسى" ..؟

 


TAG:

ملايين الخونة من السوريين!؟

بعد فترة جمود نسبي عشناها خلال الاشهر الماضية فيما يتعلق بالوضع الميداني عاد الجمر ليشتغل من تحت الرماد، والمشهد اليوم يبدو في طور التسخين..