الأخبار المحلية

الجيش النظامي يسيطر على تلة معراتة بحلب ويستكمل قطع طريق امداد المعارضة

صورة تعبيرية

21.12.2015 | 20:18

قتلى وجرحى بقصف على سوق ببيت نايم وزملكا بريف دمشق

سيطرت القوات النظامية, يوم الاثنين, على منطقة تلة معرة بريف حلب ليوسع بذلك المناطق التي يسيطر عليها بريف حلب الجنوبي, بعد يوم من سيطرته على خان طومان المحاذية لها ما يعني استكمال قطعه لأحد طرق الإمداد لفصائل معارضة، وذلك بالتزامن مع سقوط قتلى وجرحى بقصف استهدف سوقا شعبيا ببلدة بيت نايم ومناطق بزملكا في ريف دمشق.

وقالت مصادر مؤيدة بحسب صفحاتها على مواقع التواصل الاجتماعي إن الجيش النظامي سيطر على تلة معراتة في الريف الجنوبي لحلب، بعد يوم من اعلان سيطرة الجيش على خان طومان المجاورة التي تعد معقل فصائل "جيش فتح" الذي يضم "النصرة واحرار الشام ونور الدين الزنكي"، حيث تشكل البلدة وما يجاورها عقدة ربط لاكثر من اربع محافظات، كما تطل وتعتبر بوابة الطريق الدولي من مدينة حلب الى حماه وصولا الى دمشق. 

من جهة اخرى، قالت مصادر معارضة إن قتلى وجرحى سقطوا جراء قصف على سوق شعبي في بلدة بيت نايم في منطقة المرج بريف دمشق, ونشرت أسماء عدد من القتلى.

ويأتي ذلك في وقت تحاول فيه القوات النظامية التقدم في منطقة المرج لإحكام السيطرة عليها في ظل في حين تحاول فصائل المعارضة منع هذا التقدم , إذ أعلنت فصائل معارضة، الأسبوع الماضي, استعادة السيطرة على مطار مرج السلطان في الغوطة الشرقية بريف دمشق، عقب اعلانها تشكيل غرفة عمليات جديدة في قطاع المرج, بعد تقدم للجيش النظامي في المنطقة من خلال السيطرة على المطار وأجزاء من البلدة

وفي زملكا بريف دمشق قالت مصادر معارضة إن شخصا قتل وسقط عدد من الجرحى اثر قصف مدفعي, ونشرت اسم الشخص الذي قتل.

وتعرضت زملكا مؤخرا لقصف متكرر ما أدى لسقوط قتلى وجرحى.

وتستمر الاشتباكات والعمليات العسكرية في عدد من المحافظات والمناطق السورية على الرغم من القرار الأممي الأخير الداعي لايجاد الية لوقف اطلاق النار في سوريا خلال شهر، فيما تستمر الغارات الجوية الروسية في سوريا منذ 30 أيلول الماضي، وتتزايد أعداد الضحايا يوميا ,إذ وصل عددهم بحسب تقارير أممية إلى أكثر من 250 ألف شخص , فيما أضطر أكثر من 4 مليون للجوء خارج البلاد منذ بداية الأزمة .

سيريانيوز

النظامي يفتح "ممر انساني" لخروج المواطنين من مناطق مقاتلي المعارضة بريفي حماه وادلب

أعلنت وزارة الخارجية والمغتربين، يوم الخميس، ان الجيش النظامي فتح "ممر انساني امن"، في منطقة صوران بريف حماه الشمالي، لخروج المواطنين الراغبين من مناطق سيطرة المعارضة المسلحة في ريفي حماة الشمالي وادلب الجنوبي.