الأخبار المحلية

واشنطن تقول ان القوات الامريكية تعرضت لإطلاق نار في محيط عين عرب.. وانقرة تنفي

12.10.2019 | 11:40

قالت وزارة الدفاع الامريكية (البنتاغون) ان القوات الامريكية تعرضت في محيط عين عرب لقصف مدفعي من مواقع تركية فيما نفت وزارة الدفاع التركية هذا الامر.

وقال البنتاغون في بيان له نقلته وكالات انباء ان "انفجارا وقع على بعد بضع مئات من الأمتار من موقع خارج المنطقة الآمنة (التي تطالب تركيا بإنشائها) وفي منطقة معروفة لدى الأتراك بوجود قوات أمريكية".

واضاف البيان بانه "لا إصابات بين الجنود الأمريكيين"، مشيرا إلى ان "القوات الأمريكية لم تنسحب من عين العرب بعد عملية إطلاق النيران التركية".

واردف البيان ان الولايات المتحدة "ما تزال تعارض العملية العسكرية التركية في سوريا وخاصة العمليات التركية خارج المنطقة الآمنة وفي المناطق التي يعلم الأتراك بوجود قوات أمريكية فيها".

بالمقابل نفت وزارة الدفاع التركية أي استهداف لنقطة مراقبة أمريكية، مؤكدة أن التقارير الإعلامية التي تحدثت عن ذلك "عارية من الصحة".

واضافت الوزارة ان "المسلحين الاكراد أطلقوا النار من رشاش ثقيل، وقذائف هاون من موقع يبعد حوالي ألف متر جنوب نقطة مراقبة أمريكية شرقي الفرات، على مخافر حدودية جنوب مدينة سروج التركية".

واشارت الدفاع التركية الى أن "الجيش التركي رد على قصف الإرهابيين في إطار الدفاع عن النفس".

وبدأت تركيا يوم الأربعاء، عملية عسكرية شرق الفرات، تحت اسم "نبع السلام" وادعت أن هدف العملية هو القضاء على ما أسمته "الممر الإرهابي" المراد إنشاؤه قرب حدود تركيا الجنوبية، في إشارة إلى "وحدات حماية الشعب" الكردية.

وأثارت العملية العسكرية التركية ادانات دولية وتحذيرات من تداعيات الحملة، والتي قد تتسبب بـ"كارثة انسانية" وعودة ظهور داعش من جديد، في حين تشير تركيا الى ان الهدف من حملتها "ضمان سلامة حدودها"، وضمان عودة السوريين إلى ديارهم بـ"أمان".

سيريانيوز


TAG:

البرلمان البريطاني يصوت على إرجاء موعد "بريكست".. وجونسون يرفض

صوت مجلس العموم البريطاني، يوم السبت، على إلزام الحكومة بتمديد موعد اتفاق خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي (بريكست)، إلى أن يتفاوض رئيس الوزراء بوريس جونسون مع بروكسل على مهلة جديدة غير التي سبق وحددها في 31 من الشهر الجاري.