جدير بالذكر

في مثل هذا اليوم.. قيصر روسيا بطرس الاكبر يفرض ضريبة على اللحى

17.04.2021 | 13:42

في 17 نيسان عام 1722 فرض قيصر روسيا بطرس الأكبر ضريبة قدرها 50 روبل في السنة على تربية الذقن التي كانت تعتبر آنذاك رمزا للمكانة.

وتعتبر هذه الضريبة من اغرب الضرائب التي فرضت في تاريخ البشرية وكان يسعى من وراءها قيصر روسيا الى تحديث مجتمع بلاده.

وأمر بطرس رجال حاشيته ومستشاريه الذين كانوا ملتحين أن يحلقوا لحاهم فامتعضوا كثيراً لأن اللحية كانت عندهم شيئاً مقدساً فطلب بطرس اثنين من الحلاقين وراح يقص اللحى بنفسه.

واستخدم الملوك قديما اللحية في مرسوماتهم كما كانوا يضعون خصلات شعر من لحيتهم، ويتم تثبيتها بالشمع في صفحات مراسيمهم، للتأكيد على هيبة القرار وشخصية الحاكم القوية.

ولم تكن روسيا القيصرية هي اول من فرض هذه الضريبة بل سبقتها بريطانيا حيث تم فرض ضريبة على تربية الذقن فيها عام ١٥٣٥ تحت حكم الملك هنري الثامن، وفي ذلك الوقت كان شعر الوجه رمزا للمكانة، وقد أسقطت الضريبة ولكن أعيد العمل بها على يد ابنة هنري الملكة إليزابيث الأولى، التي وجدت أن أي لحية تنمو لأكثر من أسبوعين يجب أن تخضع للضريبة.

يشار إلى أن الإسكندر الأكبر كان أيضاً من معارضي تربية اللحية، حيث كان يمنع جنوده من إطلاقها، حتى لا يتم سحبهم منها أثناء المعركة.

سيريانيوز


TAG: