المنوعات

عدم نوم المراهقين بشكل كاف يجعلهم اكثر عرضة للتدخين و للادمان

05.10.2018 | 12:23

توصلت دراسة حديثة  الى أن المراهقين الذين ينامون قليلا اكثر عرضة للتدخين والادمان من أولئك الذين يحصلون على قسط أوفر من الراحة أثناء الليل.

وذكرت وكالة "رويترز" ان الدراسة اجريت على طلاب المدارس الثانوية في الولايات المتحدة الامريكية ووجدت ان نحو سبعة من كل عشرة تلاميذ ينامون أقل من ثماني ساعات يوميا أي أقل من المدة المثالية للصحة النفسية والبدنية للمراهقين التي تتراوح بين 8 و10 ساعات.

واوضحت الدراسة ان المراهقين الذين ينامون أقل من ست ساعات أكثر عرضة بمرتين لتناول المشروبات الكحولية وأكثر عرضة مرتين تقريبا للتدخين وأكثر من مرتين لتعاطي أنواع أخرى من المخدرات أو ممارسة أنشطة جنسية ضارة.

كما وجدت الدراسة أن التلاميذ الذين ينامون أقل من ست ساعات أكثر عرضة ثلاث مرات للانخراط في أنشطة مدمرة للذات أو لمحاولة الانتحار بالمقارنة بمن ينامون ثماني ساعات أو أكثر.

و قال معد الدراسة من مستشفى بريجهام آند ويمن وكلية الطب بجامعة هارفارد في بوسطن، ماتيو ويفرم، إنه "يبدو من المحتمل أن عدم كفاية ساعات النوم يؤدي إلى تغيرات في المخ تزيد من السلوك الخطر"، مشيرا الى ان "عدم كفاية النوم وقلة جودته يرتبطان بقلة نشاط قشرة الفص الجبهي المسؤولة عن المهام التنفيذية والتفكير المنطقي".

واعتمدت نتائج الدراسة على فحص نحو 68 ألف استبيان ملأها تلاميذ المرحلة الثانوية بين عامي 2007 و2015.

سيريانيوز

RELATED NEWS
    -

الجعفري: تحسين الوضع الإنساني بسوريا مرهون بامور...والأمم المتحدة تعرقل وتسيس العمل الإنساني

اتهم مندوب سوريا الدائم الى الامم المتحدة بشار الجعفري، خلال جلسة لمجلس الامن، بعض شركاء الامم المتحدة بعرقلة وتسييس العمل الإنساني في سوريا،معتبراَ ان تحسين الوضع الانساني يتطلب اتخاذ عدة اجراءات..