الأخبار المحلية

الجيش النظامي يسيطر على أورم الكبرى في ريف حلب الغربي

15.02.2020 | 10:40

سيطر الجيش النظامي يوم السبت على بلدة أورم الكبرى اكبر معاقل "جبهة النصرة" في ريف حلب الغربي.

وقالت وكالة سبوتنيك الروسية ان "وحدات الاقتحام في الجيش السوري بسطت سيطرتها على البلدة الاستراتيجية الواقعة على طريق حلب-إدلب القديم (الطريق 60) بعد اشتباكات عنيفة مع مسلحي النصرة وحلفائها المسلحين، وذلك في سياق العملية الواسعة التي يشنها في المنطقة".

ونقلت سبوتنيك عن مصدر ميداني في (الفرقة 25 مهام خاصة)، قوله إن "السيطرة على "أورم الكبرى" يعني سقوط أكبر معاقل النصرة جنوب غرب حلب وزيادة طوق الأمان على الضفة الغربية للطريق الدولي (حلب دمشق)".

وأضاف المصدر أن "وحدات من الجيش واصلت تقدمها إلى الفور شمالا، وسيطرت على منطقة "جمعية الرضوان" الواقعة على المحور ذاته وسط انهيار في صفوف التنظيم".

وكانت مصادر معارضة أكدت على صفحاتها على مواقع التواصل الاجتماعي سيطرة الجيش النظامي على اورم الكبرى بعد اشتباكات عنيفة مع فصائل المعارضة.

وكانت وكالة سانا أعلنت الجمعة عن تامين الطريق الدولي حلب- دمشق بالكامل وذلك بعد نحو 8 اعوام على قطعه.

وسيطر الجيش النظامي يوم الجمعة على بلدة اروم الصغرى والفوج 46 بريف حلب الغربي كما وصال عملياته العسكرية باتجاه اورم الكبرى

وسيطرت وحدات من الجيش الخميس على قرية كفرجوم ومنطقة جمعية المهندسين الأولى بريف حلب الغربي بعد اشتباكات عنيفة مع فصائل معارضة.

وكان النظامي سيطر خلال الايام القليلة الماضية على خان العسل وحي الراشدين 4 و بلدات وقرى الشيخ علي وعرادة وأرناز و البوابية والكسيبية وتل حدية والزربة والبرقوم ومركز البحوث الزراعية ايكاردا إضافة إلى قرى كفر حلب وكمارى وقناطر..

ويصعد الجيش النظامي حملته على المناطق الخاضعة تحت سيطرة فصائل المعارضة المسلحة في غرب حلب، وسط معارك عنيفة على عدة محاور، مما ادى الى سقوط عشرات الضحايا ونزوح المئات من ديارهم.

سيريانيوز


TAG:

تعقيباَ على تقرير منظمة "حظر الكيماوي".. بومبيو: النظام السوري يحتفظ بكمية من المواد الكيماوية

قال وزير الخارجية الامريكي مايك بومبيو، يوم الاربعاء، ان النظام السوري لديه "كمية كافية من المواد الكيماوية"، تعقيباَ على التقرير الذي أصدرته منظمة "حظر الكيماوي" والذي حمل من خلاله القوات الجوية السورية مسؤولية شن هجمات كيماوية على سوريا.