أخبار الرياضة

رونالدو يقود يوفنتوس للعودة الى الانتصارات بثلاثية بشباك فيورنتينا في الكالشيو

رونالدو

02.02.2020 | 21:01

سجل النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو هدفين من ركلتي جزاء، ليعيد يوفنتوس حامل اللقب الى سكة الانتصارات بفوزه السهل على فيورنتينا 3-صفر في المرحلة الثانية والعشرين من بطولة ايطاليا لكرة القدم الاحد.

وكان فريق "السيدة العجوز" تعرض لخسارته الثانية هذا الموسم في الجولة الماضية بسقوطه امام نابولي، الفريق السابق لمدرب يوفنتوس الحالي ماوريتسيو ساري.

وابتعد يوفنتوس بالتالي ست نقاط في الصدارة عن منافسه إنتر ميلان الذي تراجع موقتا الى المركز الثالث لصالح المتألق لاتسيو وهدافه تشيرو إيموبيلي.

وافتتح يوفنتوس التسجيل عندما احتسب الحكم ركلة جزاء اثر لمسة يد من الأرجنتيني جرمان بيتزيلا داخل المنطقة انبرى لها رونالدو (40)، لينجح في التسجيل للمباراة التاسعة تواليا، معادلا رقم الفرنسي دافيد تريزيغيه الذي حقق هذا الانجاز في صفوف يوفنتوس عام 2005.

وقبل نهاية المباراة بعشر دقائق، حصل يوفنتوس على ركلة جزاء اخرى اثر عرقلة الاوروغوياني رودريغو بنتانكور داخل المنطقة من قبل فيديريكو تشيكيريني، ليضيف رونالدو الهدف الثاني، رافعا رصيده الى 14 هدفا في المباريات التسع الأخيرة و19 بالمجمل هذا الموسم، معززا مركزه الثاني في صدارة ترتيب الهدافين خلف مهاجم لاتسيو تشيرو ايموبيلي مع 25 هدفا.

ووسجل رونالدو 50 هدفا في 70 مباراة خاضها مدافعا عن الوان يوفنتوس منذ انتقاله اليه صيف عام 2018 قادما من ريال مدريد الاسباني، الى جانب 10 تمريرات حاسمة.

وفي الوقت بدل الضائع، اضاف المدافع الهولندي ماتيس دي ليخت الهدف الثالث بكرة رأسية من مسافة قريبة، مستغلا ركلة ركنية من ديبالا، ليؤكد الهزيمة الأولى لفيورنتينا في الدوري خلال 2020.

وعلى الملعب الأولمبي في العاصمة، عاد لاتسيو الى سكة الانتصارات التي توقفت عند 11 تواليا بالتعادل مع الجار اللدود روما (1-1)، وذلك بفوز كاسح على ضيفه سبال 5-1.

وبعد فوزه بخمس من مبارياته الست الأخيرة في الدوري والكأس، تأثر ميلان بغيابه نجمه العائد المخضرم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش بسبب المرض، واكتفى بالتعادل مع ضيفه هيلاس فيرونا 1-1 على الرغم من اضطرار الأخير لاكمال اللقاء بعشرة لاعبين بعد طرد المغربي سفيان أمرابط في الدقيقة 68.

سيريانيوز

قيادة الجيش: تسريح عدد من الضباط وصف الضباط والأفراد الاحتياطيين المحتفظ بهم

أصدرت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة، يوم الاحد، أمرين إداريين ينص الأول على تسريح الضباط الاحتياطيين الذين قضوا 3 سنوات فأكثر في الخدمة الاحتياطية، والثاني يقضي بتسريح صف الضباط والأفراد الاحتياطيين المحتفظ بهم، ممن بلغت مدة خدمتهم الاحتياطية الفعلية في الجيش 7 سنوات فأكثر.