المنوعات

فنان يأكل موزة ثمنها 120 ألف دولار

08.12.2019 | 20:04

قام أحد الفنانين بتناول قطعة موز ملصقة على الحائط بيعت مؤخرا على أنها لوحة فنية في معرض بالولايات المتحدة بمبلغ فلكي وصل الى 120 ألف دولار.

ونشر الممثل دايفيد داتونا مقطع فيديو على حسابه على انستغرام يظهر فيه قيامه بانتزاع الموزة من اللوحة ثم أكلها.

وقال داتونا على حسابه على إنستغرام إنه "عمل تمثيلي أديته، فأنا أحب أعمال ماوريتسيو كاتالين، وأحببت هذه اللوحة التي أرى أنها كانت لذيذة بحق".

ونقلت هيئة الاذاعة البريطانية "بي بي سي" عن لوسيان توريس، أحد المديرين في المعرض الفني، قوله إن "داتونا لم يدمر اللوحة. فالموزة هنا عبارة عن فكرة".

وكلفت الشرطة حارس أمن بحضور عملية استبدال الموزة، علما أن قيمة العمل بحسب خبراء تكمن في شهادة الأصالة المرافقة له، إذ إن الموزة ينبغي أن تجدد بانتظام بدلاً من أن تهتري.

وكانت الموزة قد جرى عرضها كلوحة فنية تعود للفنان الإيطالي ماوريتسيو كاتيلان والذي قام بشراء الموزة من متجر بميامي ثم ثبتها على الحائط بشريط لاصق قبل أن يبيعها.

ويشتهر كاتيلان بأعماله الساخرة واحتل أحد أعماله الفنية، وهو مرحاض من الذهب من عيار 18 قيراطاً بقيمة 6 ملايين دولار، عناوين الصحف في أيلول الماضي عندما أُنتزع من الجدار وسُرق من داخل قصر بلاينهايم في إنجلترا.

سيريانيوز

RELATED NEWS
    -

الخارجية: هولندا آخر من يحق لها الحديث عن حقوق الإنسان لدعمها تنظيمات مسلحة في سورية

قالت وزارة الخارجية يوم السبت إن هولندا هي آخر من يحق له الحديث عن حقوق الإنسان وحماية المدنيين نتيجة قيامها بدعم وتمويل تنظيمات مسلحة في سورية مشيرة إلى أنها تستخدم محكمة العدل الدولية لخدمة أجندات سيدها الأمريكي.

هولندا تعتزم تقديم دعوى قضائية ضد سورية أمام محكمة العدل الدولية بسبب "انتهاكات لحقوق الإنسان"

تعتزم هولندا تقديم دعوى قضائية ضد سوريا أمام محكمة العدل الدولية، بهدف محاسبة الحكومة السورية بسبب ما اسمته "انتهاكاتها لحقوق الإنسان، التي تشمل التعذيب واستخدام الأسلحة الكيميائية".

براد بيت وجينيفر انيستون يجتمعان على الشاشة للمرة الأولى منذ 19 عاما

اجتمع النجم الأميركي براد بيت وزوجته السابقة جينيفر انيستون للمرة الأولى على الشاشة منذ 19 عاما خلال لقاء إفتراضي عبر تطبيق "زووم" من أجل قراءة سيناريو الفيلم الكوميدي الرومانسي " Fast Times at Ridgemont Hig" الذي صدر في العام 1982، وسيعاد إنتاجه مرة أخرى.