أخبار الرياضة

فوز ثمين لفرنسا وتركيا يقربهما أكثر من بلوغ كاس أوروبا 2020

فرنسا

12.10.2019 | 09:50

عاد منتخب فرنسا بفوز ثمين من عقر دار إيسلندا بهدف وحيد، إلا انه لم يكن كافيا للانفراد بصدارة المجموعة الثامنة، بعدما حقق نظيره التركي فوزا في اللحظات القاتلة على ألبانيا بنتيجة مماثلة، ضمن منافسات الجولة السابعة للمجموعة الثامنة لتصفيات كأس أوروبا 2020.

وحافظت تركيا على الصدارة برصيد 18 نقطة وبفارق المواجهة المباشرة أمام فرنسا بطلة العالم التي منيت على يدها بهزيمتها الوحيدة في التصفيات بهدفين نظيفين في الجولة الثالثة، علما أن المنتخبين سيلتقيان في مباراة ثأرية الإثنين في ملعب "ستاد دو فرانس" في ضواحي باريس في سعيهما للتأهل إلى النهائيات.

في المقابل، تجمد رصيد إيسلندا عند 12 نقطة في المركز الثالث، أمام كل من ألبانيا (9) وأندورا ومولدافيا (3 لكل منهما).

في ريكيافيك، يدين منتخب "الديوك" بفوزه إلى أوليفييه جيرو الذي ترجم بنجاح ركلة جزاء إلى هدف النقاط الثلاث (66)، مسجلا هدفه الـ 37 في 94 مباراة دولية.

وبات جيرو يتأخر بفارق أربعة أهداف عن ميشال بلاتيني (41) و14 هدفا عن صاحب الرقم القياسي تييري هنري (51).

وفي اسطنبول، حققت تركيا فوزا في الدقائق القاتلة على ألبانيا بهدف سجله جينك توسن في الدقيقة 90.

وهو الفوز الثالث تواليا للمنتخب التركي منذ خسارته امام إيسلندا 2-1 في الجولة الرابعة.

وفازت أندورا على ضيفتها مولدافيا المنقوصة عدديا منذ الدقيقة 55 إثر طرد لاعبها رادو جينساري، بهدف سجله مارك فاليس (63).

سيريانيوز

بيدرسن يدعو مجدداَ لوقف فوري لإطلاق النار في سوريا لمواجهة وباء "كورونا"

دعا الموفد الاممي الى سوريا غير بيدرسن الى "وقف فوري لاطلاق النار" في سوريا، باعتبارها معرضة لـ"خـطر كبير يهدد قدرتها" على محاربة فيروس كورونا، وناشد الدول لمساعدة السوريين في الحصول على "المعدات والموارد اللازمة" لمكافحة الوباء.

بعدما كانت تريد شكره ... رجل اطفاء يغلق الهاتف بوجه المستشارة الألمانية

قام رئيس فرقة المطافئ والإنقاذ التطوعية بجزيرة "روغن" الألمانية باغلاق سماعة الهاتف بوجه المستشارة أنجيلا ميركل، بعدما سارعت للاتصال به لتشكره على جهود فرقته في تطوعهم للعزل الذاتي في مبنى المطافئ حتى يكونوا جاهزين في أداء واجبهم في حال دعت الحاجة لذلك.

الأمم المتحدة تدعو الى رفع العقوبات عن سوريا لمواجهة وباء "كورونا"

طالب وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية، مارك لوكوك بـ"رفع العقوبات" عن سوريا، لمواجهة الأزمة الناجمة عن تفشي فيروس "كورونا" ، محذرا من ان البلاد معرضة لخطر يهدد قدرتها على احتواء الوباء بسبب عدة أمور.