مساهمات القراء - خواطر

إنتبه للنهاية..... دوماً! ... بقلم : Sami heliany

08.12.2015 | 15:16

الحظ و القدر أضيف لهم الحرب..... ثلاثة أمور ألعنها لأن لا يد لي بها ورغم ذلك عليّ أن أتحمل وزرها


قد أتسائل ،لماذا لم أولد قبل أو بعد في حقبةٍ تبشر بفرح الغد...! أتذكر بأن هذا ليس من حقي إنه قانون الوجود نولد من التراب وإليه نعود ،ورغم كرهي للإنتظار عليّ أتفائل به فالمستقبل قادمٌ معه
هههه ها أنا من جديد أتكل على الحظ والقدر أما آن الأوان لأصحى من هذا الوهم ؟

أنا موجود لأغير و أتغير و إن لم أتمرد على الواقع فبأي حقٍ أتذمر
الحرب تباً للحرب تخلق وحيدة و تموت جماعةً، لماذا علي أن أرضخ لكره العالم والمحبة موجودة في كل مكان


القدر كذبةٌ اختلقتها لأعترف بأن في الصبر قوة و بأن الزمان سيغيير كل شيء حتى أنا إذا اعتمدت عليه لن أتغير أو أتحرك.. ههه
الحظ هو كطوق النجاة جميعنا ينتظر وجوده و لكننا إستطعنا البقاء من دونه فلماذا لا نكمل الطريق لعلنا نصل ونختصر الزمان
 

ثلاث مفردات كنت ألعنها و الآن إعتدتُ ترويضها كي لا تثور عليّ
الحظ و القدر والحرب.

 

 


https://www.facebook.com/you.write.syrianews
 


نموذج جديد...سياحة بـ "مرافقة الأمن" في ظل غياب الأمان

اتخذت وزارة السياحة نموذجاً سياحياً جديدا من خلال إطلاق شركة أمنية سياحية تقدم خدماتها لحماية السياح، وحراسة المنشآت السياحية من الأخطار , في وقت يعاني فيه قطاع السياحة من أزمات وتحديات في بلد غاب عنه الامن والامان نتيجة الحرب الراهنة.

بوغدانوف: مستعدون للتوسط لتسوية الوضع في عفرين

أبدى نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف, يوم الاثنين, استعداد موسكو للتوسط لتقديم جهود الوساطة لتسوية الوضع في عفرين, والتي تشهد عمليات عسكرية يشنها الجيش التركي ضد الفصائل الكردية.

ضحايا في تواصل عملية عفرين مع وصول تعزيزات عسكرية تركية جديدة

يواصل الجيش التركي, يوم الاثنين, عملياته العسكرية في عفرين, مما اسفر عن سقوط ضحايا في صفوف المدنيين, في إطار عملية "غصن الزيتون" التي انطلقت الشهر الماضي, بالتزامن مع وصول تعزيزات عسكرية تركية جديدة الى الحدود مع سوريا.