أخبار الرياضة

عودة ناجحة للسويسري فيدرر بقيادة منتخب بلاده للفوز على بريطانيا بكأس هوبمان

فيدرر

02.01.2017 | 23:33

تكللت عودة النجم السويسري روجيه فيدرر بعد غياب ستة أشهر بداعي الإصابة بالنجاح بعدما قاد منتخب بلاده إلى الفوز على بريطانيا 3-صفر ضمن منافسات كأس هوبمان لكرة المضرب المقامة في مدينة بيرث الأسترالية.

واحتاج السويسري إلى ساعة فقط للتغلب على منافسه دانيال ايفانز 6-3 و6-4، في أول مباراة للاعب المصنف أول عالمياً سابقاً، والذي تراجع حالياً إلى المركز 16، وهو الأسوأ له منذ العام 2001.
 

إلى ذلك، تغلبت السويسرية بيليندا بنسيتش على البريطانية هيذر واطسون 7-5 و3-6 و6-2، بينما فاز فيدرر وبنسيتش في مباراة الزوجي ضد واطسون وايفانز 4-صفر و4-1.
 

وأقيمت مباراة الزوجي المختلط وفق صيغة "فاست فور" التي تعد أقصر من المباريات التقليدية وأسرع منها، وتختلف بعض قواعدها لاسيما عدد الأشواط للفوز بالمجموعة (أربعة أشواط بدلاً من ستة).
 

وخاض فيدرر (35 عاماً)، حامل الرقم القياسي في عدد البطولات الكبرى ("غراند سلام") مع 17 لقباً، مباراته الرسمية الأولى منذ معاناته من إصابة في ركبته قبل ستة أشهر وتحديداً بعد سقوطه في الدور نصف النهائي من بطولة ويمبلدون البريطانية أمام الكندي ميلوش راونيتش في تموز.
 

وكانت الكأس انطلقت الأحد بفوز الولايات المتحدة على الجمهورية التشيكية 3-صفر، وخسارة حاملة اللقب أستراليا أمام إسبانيا 1-2.
 

وتقام الكأس وفق نظام المجموعتين، وتضم الأولى فرنسا وألمانيا وبريطانيا وسويسرا التي يقودها روجيه فيدرر، العائد الى الملاعب للمرة الاولى منذ ستة أشهر بسبب آلام في الركبة. أما الثانية، فتتألف من اسبانيا والولايات المتحدة واستراليا والجمهورية التشيكية.
 

والكأس هي إحدى الدورات التي تقام استعدادا لبطولة استراليا المفتوحة، أولى البطولات الأربعة الكبرى التي تقام في ملبورن بين 16 كانون الثاني و29 منه.

سيريانيوز


الخارجية: هدف هجمات "جبهة النصرة" هو التأثير على مباحثات جنيف والإجهاز على مباحثات أستانا

طالبت وزارة الخارجية والمغتربين، يوم الخميس، في رسالتين إلى الأمين العام للأمم المتحدة ورئيس مجلس الأمن، بالاضطلاع بدوره في مكافحة الإرهاب والأعمال الإجرامية التي يقوم بها المسلحون حول دمشق....

مواصلة تقدمها بريف حماه.. المعارضة تنتزع أجزاء واسعة من اتستراد محردة- السقيلبية

واصلت فصائل المعارضة المسلحة تقدمها في ريف حماه الشمالي, حيث تمكنت من السيطرة على مساحات جديدة, كما انتزعت اجزاء واسعة من اتستراد محردة- السقيلبية, في اطار عملية عسكرية بدأتها منذ يومين على مواقع للجيش النظامي.