المنوعات

آمبر هيرد تعلن أنها لا تزال تحب زوجها السابق جوني ديب

16.06.2022 | 19:56

كشفت الممثلة الأميركية آمبرد هيرد أنها لا تزال واقعة في حب زوجها السابق جوني ديب، رغم النزاع القضائي الذي خاضته مؤخراً ضد زوجها وخسارتها قضية التشهير التي رفعتها ضده. 

وقالت هيرد خلال مقابلة تلفزيونية إنها أحبت ديب "من كل قلبها" و"حاولت إصلاح العلاقة المحطمة بينهما... لكنها لم تنجح في ذلك".

وتابعت: "لا ينتابني أي استياء أو حقد تجاهه. إنه أمر من الصعب فهمه، أو قد يكون من سهلاً جداً إذا كنت قد أحببت شخصًا ما".

وتأتي هذه التصريحات بعدما جددت هيرد اتهاماتها لزوجها السابق جوني ديب بالاعتداء الجسدي عليها مرة جديدة خلال مقابلة تلفزيونية.

وانتقدت الممثلة البالغة من العمر 36 عاماً خلال اللقاء على "إن بي سي نيوز" ديب (59 عاماً) ووصفته بـ"الكاذب" وكررت ادعاءاتها بأنه ضربها أثناء زواجهما أثناء الحديث عن الحكم القضائي الذي وصفته بـ"غير العادل" في محاكمة تشهير.

وزعمت هيرد إن هيئة المحلفين في المحكمة قد تأثروا بوسائل التواصل الاجتماعي وخُدعوا من قبل ديب واصفة إياه بأنه ليس أكثر من "ممثل رائع أقنع العالم بأن لديه مقص للأصابع" في إشارة إلى دوره في فيلم "إدوارد ذو الأيدي المقصات" عام .1990

كما رفضت الممثلة التراجع عن مزاعمها بالإساءة بل ضاعفت من مزاعمها تلك وقالت بأنه كان عنيفاً جسدياً تجاهها.

يشار أن ديب نفا طيلة جلسات المحاكمة التي استمرت ستة أسابيع، أن يكون قد استخدم العنف ضد زوجته، متهما إياها بأنها كانت المعتدي خلال علاقتهما.

يذكر أن هيئة المحلفين في ولاية فرجينيا قضت بأحقية الممثل جوني ديب في الحصول على أكثر من عشرة ملايين دولار كتعويض عن الأضرار، ليحقق بذلك نصراً شبه كامل في قضية تشهير ضد هيرد.

سيريانيوز 

RELATED NEWS
    -