الاخبار السياسية

اردوغان: سنوقف خروقات النظام السوري في ادلب إذا استدعت الضرورة

14.01.2020 | 13:47

حذر الرئيس التركي رجب طيب اردوغان، يوم الثلاثاء، النظام السوري، من ارتكاب "خروقات" في ادلب، وذلك عقب الاعلان عن وقف اطلاق النار في المنطقة.

ونقلت وكالة "الاناضول" عن اردوغان قوله، في كلمة له أمام الكتلة النيابية لـ"حزب العدالة والتنمية"، ان تركيا تستطيع  وقف خروقات النظام السوري في ادلب اذا استدعت الضرورة.

ولم يحدد اردوغان الاجراءات التي قد تتخذها تركيا لوقف خروقات النظام السوري.

وانتقد اردوغان سكوت العالم و "تفرجه" حيال مايحدث في ادلب، مشيرا الى ان المجتمع الدولي لايسعى لايجاد حل في المنطقة.

وياتي ذلك بالتزامن مع تصريحات لوزير الدفاع التركي حيث اشار الى وجود "التزام كبير" باتفاق وقف اطلاق النار في ادلب.

وعقد، يوم الاثنين، اجتماع ثلاثي، ضم سوريا وتركيا وروسيا، لمناقشة الوضع في سوريا لاسيما في ادلب، حيث اكد الجانب السوري تصميم القوات السورية على استعادة جميع مناطق ادلب.

والاجتماع الذي جرى بين الجانبين السوري والتركي في موسكو، هو  أول اتصال رسمي منذ سنوات، بالرغم من المواقف العدائية بين البلدين، حيال مايجري في سوريا.

وأعلنت وزارة الدفاع الروسية عن بدء وقف إطلاق النار في ادلب، اعتباراَ من الخميس الماضي، بموجب اتفاق تم التوصل إليه مع تركيا، فيما تتحدث مصادر معارضة عن تعرض عدة بلدات في المنطقة لقصف وهجمات من الجيش النظامي.

وتتعرض ادلب ومحيطها لعمليات عسكرية وقصف ومعارك على الجبهات منذ أشهر، تخللتها هدن مؤقتة، وسط اتهامات متبادلة بين النظام والمعارضة بخرقها.

وكثف الجيش النظامي في الأسابيع الاخيرة، من حملته ضد مواقع لفصائل المعارضة المسلحة في ادلب، بدعم من الطيران الروسي، بالتزامن مع احتدام المعارك على الجبهات، في حملة اسفرت عن مقتل وتشريد المئات.

سيريانيوز

 


TAG:

البيان الختامي للقمة الثلاثية.. التأكيد على التسوية السياسية بسوريا والتهدئة بادلب وعودة اللاجئين

اكد البيان الختامي للقمة الثلاثية بشان سوريا والتي جمعت كل من رؤساء تركيا وايران وروسيا، على تسوية الازمة السورية واحلال التهدئة بادلب وتسهيل عودة اللاجئين بشكل امن وطوعي ورفض أي "أجندة انفصالية تهدد الأمن القومي" للدول المجاورة لسوريا