أخبار الرياضة

بداية مخيبة لتونس بتعادها أمام أنغولا.. ومالي تقسو على موريتانيا برباعية في أمم إفريقيا

تونس

25.06.2019 | 09:31

حرم المنتخب الأنغولي نظيره التونسي الفوز في مباراته الأولى في بطولة كأس الأمم الإفريقية 2019 في كرة القدم المقامة في مصر، بانتزاعه تعادلا ثمينا الإثنين بنتيجة 1-1 في انطلاق منافسات المجموعة الخامسة في السويس.

وتقدم نسور قرطاج في الشوط الأول بركلة جزاء من القائد العائد يوسف المساكني (34)، قبل أن تعادل أنغولا في الشوط الثاني عبر دجالما (73) اثر خطأ في إيقاف الكرة من الحارس التونسي فاروق بن مصطفى.

وبدأ نسور قرطاج الذين يبحثون عن لقب ثان في البطولة بعد 2004، المباراة بضغط ضد المنتخب الأنغولي العائد الى المنافسة بعد غيابه عن النسختين السابقتين، ولم يتمكن في سبع مشاركات سابقة من تخطي الدور ثمن النهائي (بلغه مرتين في 2008 و2010).

وضمن نفس المجموعة، لم يصمد منتخب موريتانيا في أول ظهور له بكأس الأمم الأفريقية أمام قوة نظيره المالي إذ إنه تلقى خسارة قاسية 4-1 .

وسجل أهداف "النسور" الماليين عبد الله ديابيه في الدقيقة 37 وموسى ماريغا بضربة جزاء في الدقيقة 45 وسوسو في الدقيقة 55 وآدم تراوري في الدقيقة 74. وسجل الحسن عيد هدف بلاده التاريخي بركلة جزاء في الدقيقة 72.

وفرض "نسور" مالي إيقاعا سريعا تحول إلى خناق بالنسبة إلى الموريتانيين، وبدأ مهرجان الأهداف بتسديدة رائعة من عبد الله ديابيه عند مشارف منطقة الجزاء أسكن بها الكرة في الزاوية اليسرى للحارس إبراهيم سليمان دياليو (37). واستمر الحصار على مرمى دياليو لغاية النهاية، وارتكب خطأ على ماريغا قبل نهاية المرحلة الأولى أعلن على إثرها الحكم ركلة جزاء شرعية حولها ماريغا نفسه للهدف الثاني.

وتألق الشاب سوسو بدوره وسجل هدفا جميلا في الزاوية اليمنى للحارس الموريتاني بضربة قوية في الدقيقة 55. ورغم هدف الأمل والشرف الذي سجله عيد في الدقيقة 74، إلى أن مالي كانت لتسجل أكثر من هدف إضافي لولا تسرع مهاجميها. وفي النهاية سجل تراوري هدفا رابعا ختم به المهرجان، متيحا فريقه نتيجة كبيرة تعطيه راحة وعزيمة يتسلح بها خلال الجولتين المتبقيتين.

وتواجه مالي الجمعة المقبل تونس في قمة المجموعة فيما تلعب موريتانيا أمام أنغولا..

سيريانيوز

رسمياَ.. فوز قيس سعيّد بانتخابات الرئاسة التونسية

أعلنت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في تونس، يوم الاثنين، فوز المرشح قيس سعيّد، في الانتخابات الرئاسية، وفق نتائج أولية رسمية، بعد حصوله على نسبة 72.71 % من أصوات الناخبين في الجولة الثانية، متقدماَ على منافسه رجل الأعمال نبيل القروي.