عبر الاسلاك

قوات سورية تتوجه الى حدود الاردن لدعم محاولة انقلابية ضد الملك

06.03.2019 | 18:30

الصورة ملتقطة من قبل وكالة الانباء الاميركية اسوشيتد برس ويظهر فيها مجموعة من الجنود الذين احتشدوا للتوجه الى الاردن لدعم انقلاب "مزعوم" حصل هناك ضد الملك حسين في العام 1957.


كُتب تحت الصورة

"موكب من الجنود السوريين في شارع في دمشق نيسان من العام 1957 ( هناك خطأ طباعي في التاريخ ) ، اليوم تقارير هاتفية من عمان تقول بان فوج من القوات السورية تحرك باتجاه شمال الاردن – 1957."



وفي تلك الفترة تم الحديث عن محاولة انقلاب في الاردن أدت مواجهات عنيفة في  نيسان 1957 في ثكنات الجيش في مدينة الزرقاء بين وحدات بدوية معظمها موالية للملك حسين ووحدات عربية قومية ضد النظام الأردني ، وبدأت قوة سورية قوامها 3000 فرد بالتحرك جنوبا لدعم ما اعتبروه محاولة انقلابية، لكنهم استداروا بعد أن أظهرت وحدات الجيش ولاءهم للملك.

اعداد : سير يانيوز


انتهت خدمة التلغراف رسميا في اذار من العام 2018 بعد ان قدمت خدمات جليلة للصحافة عبر اكثر من قرن ونصف القرن من الزمن، ننقل في هذا الباب بعض الصور التي تخص سوريا تلك  التي انتقلت عبر التلغراف ( الاسلاك ) منذ بداية القرن العشرين وحتى التسعينيات منه وهي محفوظة في ارشيف

سيريانيوز


TAG: