علوم وتكنولوجيا

"Xiaomi" تطرح هاتفها الذكي "Redmi Note Prime"

Xiaomi

15.12.2015 | 16:22

طرحت "Xiaomi"، هاتفها الذكي "Redmi Note Prime"، والذي يعمل بنظام تشغيل "MIUI 7"، والمبني على نظام تشغيل "أندرويد 4.4"، من "KitKat".

 

وبحسب موقع "أردرويد"، فإن الجهاز يحمل شاشة قياس 5.5 إنش، دقة 720 بيكسل، ويعمل ببطارية "Li-ion"، قوتها 3100 ميللي آمبير/ساعي، وتصمد 38 ساعة للاتصال فقط، و14 ساعة من تصفح الإنترنت، وتدوم 60 ساعة من تشغيل الموسيقى، و 775 ساعة من وضع الاستعداد.

 

ويقدم "Redmi Note Prime"، هيكل أبعاده الكلية 154*78.7*9.45 ميللي متر، ووزن 185 غرام، ويدعم منفذين لشريحة "SIM"، بمعيار "4G LTE"، إضافة إلى الاتصال اللاسلكي عبر معيار "Wi-Fi 802.11ac"، ومعيار "Bluetooth 4.0 LE".

 

ويعمل الجهاز بمعالج رباعي النواة "Snapdragon 410" من "كوالكوم"، تردد 1.2 غيغاهرتز، بمعمارية 64 بت "ARM Cortex-A53"، إضافة إلى معالج رسوميات "Adreno 306" من "كوالكوم"، تقدم تقنيات "DirectX"، و"OpenCL"، و"FlexRender"، بمعمارية 64 بت.

 

ويدعم "Redmi Note Prime"، ذاكرة وصول عشوائية سعة 2 غيغابايت، إلى جانب ذاكرة تخزين داخلية مساحتها 16 غيغابايت، قابلة للتوسعة عبر كروت خارجية حتى 32 غيغابايت، ويملك كاميرا خلفية دقة 13 ميغابيكسل، وأخرى أمامية دقة 5 ميغابيكسل.

 

ويملك الجهاز حساس "Gyroscope"، إضافة إلى حساس تسارع "Accelerometer"، وحساس مسافة "Proximity Sensor".

 

ويتوفر الهاتف بسعر 125 دولار أميركي، بدءًا من 15 كانون الأول في الأسواق الهندية، ويمكن شراؤه من متجر الشركة بشكل مباشر، ومن الواضح أن عملية تصنيع الهاتف تمت ضمن مصنع الشركة في الهند.

 

وأطلقت الشركة في تشرين الثاني الماضي هاتفها "Redmi Note 3"، والذي يدعم ذاكرة وصول عشوائية سعة 3 غيغا بايت، ويملك حساس بصمة.

سيريانيوز

اقرأ أيضاً:

"فيسبوك" تختبر ميزة لتنبيه المستخدم أثناء كتابة تعليق

RELATED NEWS
    -

دورية مشتركة للجيش النظامي و(قسد) في الدرباسية بالحسكة بحماية روسية

أفادت صحيفة الوطن المحلية عن قيام الجيش النظامي و"قوات سورية الديمقراطية" (قسد) بتسيير دورية مشتركة في أرياف الدرباسية الحدودية مع تركيا بمحافظة الحسكة وبحماية جوية من الطيران الحربي الروسي، وذلك بعد ايام على تهديدات الرئيس التركي بانشاء منطقة امنة في شمال البلاد بعمق 30 كم.

مسؤول أمريكي​: احتمالية استمرارية الشلل السياسي في لبنان كبيرة وقد تمتد لسنين طويلة

أعلن مساعد ​وزير الخارجية الأمريكي​، ديفيد هيل، عن أن احتمال استمرارية الشلل السياسي في لبنان كبيرة وقد تمتدّ لسنين طويلة والحكومة ستواجه صعوبة في تنفيذ مهامها، فينما اشار الى ان العقوبات المفروضة على حلفاء حزب الله من خارج الطائفة الشيعية هي  للحد من قوته.