الاخبار السياسية

حول عملية "نبع السلام"..لافروف يحمل واشنطن المسؤولية ويؤكد على مراعاة مصالح دمشق

10.10.2019 | 22:16

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، يوم الخميس، ان موسكو تتفهم مخاوف أنقرة بخصوص أمن حدودها، لكن يجب "مراعاة مصالح" الحكومة السورية، وذلك تعليقاَ على عملية "نبع السلام" التي تشنها تركيا ضد الاكراد في شمال سوريا.

ونقلت وكالات انباء عن لافروف قوله، في تصريحات صحفية أدلى بها في تركمانستان ان العملية العسكرية التي تقوم بها تركيا في شمال شرق سوريا، هي "نتيجة للخطوات الأمريكية في تلك المناطق".

وحمل لافروف  الولايات المتحدة الأمريكية مسؤولية الوضع الحالي في شمال سوريا .

وكان لافروف كشف، يوم الاربعاء، عن جهود مبذولة من قبل روسيا من أجل التوسط بين النظام والأكراد لحل مشكلة شمال سوريا، بالتزامن مع بدء تركيا هجومها العسكري ضد مواقع للقوات الكردية في المنطقة، فيما رحبت "الادارة الذاتية الكردية" بالوساطة الروسية.

وبدأت وزارة الدفاع التركية، يوم الاربعاء، حملتها البرية ضد القوات الكردية في شرق الفرات، بالتزامن مع قصف جوي تركي استهدف مناطق الحسكة وريف الرقة، في اطار عملية "نبع السلام"، رغم معارضة أمريكا للحملة، التي قامت بسحب قواتها من منطقة العمليات التركية.

وأثارت العملية العسكرية التركية ادانات دولية وتحذيرات من تداعيات الحملة، والتي قد تتسبب بـ"كارثة انسانية" وعودة ظهور داعش من جديد، في حين تشير تركيا الى ان الهدف من حملتها "ضمان سلامة حدودها"، وضمان عودة السوريين إلى ديارهم بـ"أمان". 

سيريانيوز


TAG:

البرلمان البريطاني يصوت على إرجاء موعد "بريكست".. وجونسون يرفض

صوت مجلس العموم البريطاني، يوم السبت، على إلزام الحكومة بتمديد موعد اتفاق خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي (بريكست)، إلى أن يتفاوض رئيس الوزراء بوريس جونسون مع بروكسل على مهلة جديدة غير التي سبق وحددها في 31 من الشهر الجاري.