الأخبار المحلية

قتلى وجرحى في تفجير انتحاري بمطعم وسط مدينة ادلب

صورة من الارشيف

02.03.2019 | 00:38

أفادت معلومات من مصادر معارضة يوم الجمعة، أن تفجيراً استهدف مطعماً في مدينة ادلب أدى إلى وقوع 26 شخصا مابين قتلى و جرحى كحصيلة أولية .

وذكرت مصادر معارضة على مواقع التواصل أن انتحارياً يرتدي حزاما ناسفا استهدف مطعم "فيوجن" في ادلب خلال اجتماع لقيادات "هيئة تحرير الشام" (جبهة النصرة) سابقاً.

وأكدت المصادر أن الانتحاري دخل إلى المطعم بشكل مفاجئ، وبدأ بإطلاق النار على الحاضرين في المطعم ، ليقوم بعدها بتفجير نفسه داخل المطعم عبر سترة ناسفة كان يرتديها.

وأشارت المصادر إلى أن "الهجوم أسفر عن مقتل 8 أشخاص وإصابة 18 آخرين كحصيلة غير نهائية، فضلا عن تهدم أجزاء من المطعم".

ويأتي هذا الحادث بعد وقوع انفجارين عنيفين في مدينة إدلب بفارق دقائق قليلة، في شباط الماضي، الأول نجم  عن عبوة ناسفة موضوعة بسيارة، والثاني عبارة عن سيارة مفخخة  في حي القصور قرب مقر للهيئة حيث أسفر التفجيران عن مصرع 24 شخصا على الأقل.

وتعرضت أحياء في مدينة إدلب، التي تسيطر عليها هيئة "تحرير الشام" وفصائل من "الجيش الحر" ، لانفجارات استهدفت اغلبها مقرات تابعة للمعارضة المسلحة .


تابعونا عبر حساباتنا على شبكات التواصل : تيليغرام  ، فيسبوك ، تويتر.


وتمثل محافظة إدلب، معقلا لـ "هيئة تحرير الشام" المرتبطة بتنظيم القاعدة, حيث تمكنت من فرض سيطرتها على معظم أرجاء المحافظة بعد معارك مع "الجبهة الوطنية للتحرير".

سيريانيوز         

RELATED NEWS
    -

بيدرسن: نحن بحاجة مساعدة جميع الأطراف والدول المجاورة من اجل تقدم العملية السياسية في سورية

قال المبعوث الاممي الى سورية غير بيدرسن يوم الاثنين انه بحاجة الى مساعدة جميع الاطراف والدول المجاورة للخروج من مازق عدم تقدم العملية السياسية في سورية لافتا الى ان الوضع الاقتصادي للشعب السوري يزداد سوءا.

مسؤول إيراني: سندافع بقوة عن سورية.. وبعض "الزمر الإرهابية" تغير اسمها للخروج من لائحة الإرهاب

قال المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الاسلامي الايراني حسين امير عبداللهيان، ان ايران تدافع بقوة عن سوريا وامنها، فيما اشار الى بعض "الزمر الارهابية" تسعى بتغيير اسمها للخروج من لائحة الارهاب السوداء لدى الامم المتحدة

المصرف الصناعي: مستعدون لتمويل مشاريع الطاقات المتجددة بنسبة 70%

أعلن المصرف الصناعي عن استعداده لتقديم التمويل اللازم لإقامة مشاريع الطاقات المتجددة الشمسية والريحية سواء لإنتاج الكهرباء أو تسخين المياه أو إنتاج البخار أو ضخ المياه عبر قروض حدها الأقصى 70% من الكلفة التقديرية لكل مشروع.