أخبار الرياضة

تحقيق للاتحاد الأوروبي قد يحرم مانشستر سيتي من المشاركة بالبطولات القارية

14.05.2019 | 17:50

فتح الاتحاد الأوروبي لكرة القدم تحقيقا حول إمكانية تجاوز بطل الدوري الانكليزي مانشستر سيتي قواعد اللعب المالي النظيف، وهو ما يهدد حال ثبوته إمكانية مشاركة النادي في البطولات القارية العام المقبل.

وذكرت تقارير إعلامية، اليوم الثلاثاء، أن النادي اللندني قدّم تفسيرات "غير مقنعة" للجنة التحقيقات في الاتحاد الأوروبي حول وضعه المالي.

ويعتزم رئيس لجنة التحقيق البلجيكي ييفيس ليترم تقديم تقرير للاتحاد خلال أيام حول هذه الاتهامات، التي تنفيها إدارة النادي وترفض التعليق حول تطوراتها.

وبدأ التحقيق بعد تسريبات من موقع "فوتبول ليكس" والتي زعمت إخفاء النادي 70 مليون جنيه استرليني (نحو 91 مليون دولار) من سجلاته المالية كان حصل عليها من ملّاكه.

وفي حال إقرار الحرمان بحق النادي فسيشارك بدلا منه في البطولات القارية نادي أرسنال صاحب المركز الخامس في الدوري الانكليزي في حال خسارته نهائي الدوري الأوروبي المقرر نهاية الشهر الجاري.

ويشير قانون اللعب المالي النظيف، الذي بدأ العمل به موسم 2011-2012،  إلى أن النادي الذي تزيد مصروفاته عن إيراداته يكون عرضة لعقوبات الاتحاد الأوروبي، والتي تبدأ من التوبيخ ولفت النظر، ويمكن أن تصل للمنع من المشاركة في المسابقات أو الحجب تماما.

وجاء القانون بعد تقرير عرضه الاتحاد الأوروبي لكرة القدم عام 2009، كشف أن نصف الأندية البالغ 
عددها 655 تحملت خسائر مادية في السنة السابقة، وأن 20 في المئة منها في وضع مالي خطير.

وأضاف التقرير أنه في الأشهر الأولى من عام 2012، أكدت البيانات الواردة أن ديون أندية كرة القدم تقدر بحوالي 1.6 مليار يورو، وبلغت نسبة النمو 36 في المئة، فيما أكدت هذه البيانات أن 75 بالمئة من الأندية غير قادرة على تحقيق التوازن المطلوب.
 

محمد لكود ، سيريانيوز


TAG:

لافروف: عسكريون روس يتواجدون على الارض في ادلب.. ونقاط المراقبة التركية لم توقف الهجمات

 اكد وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، يوم الثلاثاء، "وجود عسكريين روس "على الأرض" في منطقة إدلب لخفض التصعيد" فيما اشار الى ان نقاط المراقبة التركية في ادلب لم تحول دون شن هجمات من قبل الارهابيين على قاعدة حميميم.