الاخبار السياسية

"البنتاغون": اتفاق "المنطقة الآمنة" بشمال سوريا سينفذ "بشكل تدريجي"

15.08.2019 | 14:25

أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون"، يوم الأربعاء، أن اتفاق "المنطقة الآمنة" بشمال سوريا، الذي تم التوصل اليه مع تركيا، سيطبق على مراحل

ونقلت وكالة "فرانس 24" عن المتحدث باسم "البنتاغون" شون روبرتسون قوله، ان واشنطن "تراجع الخيارات" حول مركز التنسيق المشترك مع العسكريين الأتراك.

واضاف روبرتسون ان  " بعض العمليات المرتبطة بهذا الاتفاق ستنطلق قريبا".

وبدأت الولايات المتحدة وتركيا بانشاء البنية التحتية لمركز العمليات المشترك الخاص بإدارة "المنطقة الآمنة" شمالي سوريا في ولاية أورفا شمال شرقي تركيا.

ووصل وفد امريكي ، يوم الاثنين الماضي، الى جنوبي تركيا، من اجل العمل على إنشاء مركز يشرف على  بشأن "المنطقة الأمنة" المزمع إقامتها في شمال سوريا .

وتوصلت تركيا وأمريكا، الاربعاء الماضي، لاتفاق يقضي بإنشاء مركز عمليات مشتركة في تركيا خلال أقرب وقت، لتنسيق وإدارة إنشاء "المنطقة الآمنة" شمالي سوريا.

ولم يشير الاتفاق الى أي تفاصيل اخرى تتعلق بـ"المنطقة الامنة" بشمال سوريا، ومنها مساحتها.

وكان وزير الدفاع التركي خلوصي أكار قال، يوم الاثنين، ان تركيا تصر على ان تكون "المنطقة الآمنة" في سوريا بعرض 30-40 كيلومترا.

وجاء الاتفاق بعد مباحثات مطولة بين الجانبين التركي والامريكي، حيث أكدت انقرة لواشنطن انها لن تسمح باي تاخير في تنفيذ الاتفاق على غرار ماحصل في خارطة طريق منبج.

وتعارض السلطات السورية اتفاق "المنطقة الامنة" ، وتعتبره "انتهاك لسيادة ووحدة البلاد"، محملة الاكراد مسؤولية هذا الامر.

ويوجد خلافات بين تركيا وامريكا بشأن الخطط المرتبطة بشمال شرق سوريا، حيث تصر تركيا على ابعاد المقاتلين الاكراد المنتشرين قرب حدودها، والتي تعتبرهم "ارهابيين"، في حين تدعم واشنطن القوات الكردية في حربها ضد "داعش".

سيريانيوز


TAG:

اعفاء مستلزمات الانتاج والمواد الداخلة في صناعة الادوية البشرية من الرسوم الجمركية والضرائب

اصدر الرئيس بشار الاسد يوم الاثنين مرسوما يقضي باعفاء مستلزمات الإنتاج والمواد الأولية الداخلة بصناعة الأدوية البشرية من الرسوم الجمركية والضرائب والرسوم الاخرى المفروضة على الاستيراد لمدة عام.