أخبار العالم

مقتل 17 شخص بهجوم انتحاري مزدوج على فندق في مقديشو الصومالية

09.11.2018 | 21:05

لقي 17 شخص حتفهم يوم الجمعة، بهجوم انتحاري مزدوج على فندق يرتاده مسؤولين حكوميين وسط العاصمة الصومالية مقديشو.

ونقلت (رويترز) عن الشرطة الصومالية، أن 17 شخصا على الأقل قتلوا في تفجير نفذه مهاجمون انتحاريون باستخدام سيارتين ملغومتين بالقرب من مقر إدارة التحقيقات الجنائية بالصومال في مقديشو.

وقال الضابط في الشرطة علي نور "تأكدنا حتى الآن من مقتل 17 مدنيا كانوا يستقلون المواصلات العامة في الموقع الذي وقع فيه الانفجارات وإطلاق النار"، مشيراً إلى أن " عدد القتلى سيرتفع".


تابعونا عبر حساباتنا على شبكات التواصل : تيليغرام  ، فيسبوك ، تويتر


وكان ما لا يقل عن 16 شخصا قد لقوا مصرعهم، في تشرين الأول الماضي، حين ضربت تفجيرات انتحارية مطعما ومقهى في بيداوا بالصومال.

ويشهد الصومال، منذ سنوات، صراعا داميا بين حركة "الشباب" التي تتبنى فكر تنظيم "القاعدة" وقوات الحكومة المركزية في الصومال، وتهدف الحركة للسيطرة على الدولة الواقعة في منطقة القرن الإفريقي، وحكمها وفقا لتفسيرها المتشدد للشريعة الإسلامية.

وشهدت الصومال ازدياد في وتيرة الهجمات والتفجيرات منذ انتخاب الرئيس فرماجو، الذي أدى اليمين الدستورية رئيسا للبلاد في شباط 2017.

سيريانيوز

RELATED NEWS
    -

رداً على قرار ترامب.. سوريا: الجولان سيبقى سورياً وتحريره "حق غير قابل للتصرف"

نددت وزارة الخارجية السورية، يوم الاثنين، باعتراف الرئيس الامريكي دونالد ترامب، بسيادة إسرائيل على الجولان المحتل، ووصفت الخطوة بأنها "اعتداء على السيادة السورية"، مؤكدة ان تحرير الجولان "حق غير قابل للتصرف".