جدير بالذكر

قبل 75عاما.. الفرنسيون يقصفون البرلمان ويرتكبون مجزرة بحق حاميته

29.05.2020 | 01:37

في 29 أيار عام 1945 قام الاحتلال الفرنسي بارتكاب مجزرة راح ضحيتها 28 شرطيا أثناء دفاعهم عن البرلمان في دمشق.

ففي ذلك اليوم وجه قائد حامية دمشق الفرنسية الجنرال أوليفا روجيه إنذارا إلى رئيس المجلس النيابي سعد الله الجابري وطلب منه ان تقوم حامية البرلمان بتحية العلم الفرنسي عند إنزاله عن دار الأركان الفرنسية المواجهة للبرلمان إلا ان الجابري رفض هذا الأمر وأوعز لرئيس الدرك في البرلمان بعدم الاستجابة لطلب روجيه.

وعند عدم امتثال حامية البرلمان بالطلب الفرنسي طوق الفرنسيون البرلمان بالمصفحات والدبابات وبدأ المقاتلون السنغاليون في الجيش الفرنسي اعتدائهم على البرلمان وسط مقاومة كبيرة من حامية البرلمان المؤلفة من 30 شرطيا ودركيا واستمروا في المقاومة حتى نفاذ ذخيرتهم.

لقد أسفرت المواجهات مع الجيش الفرنسي عن سقوط 28 عنصرا من حامية البرلمان ونجاة اثنين تظاهروا بانهم قتلى..

وتشير بعض المصادر ان الهجوم على البرلمان كان مخططا له منذ زمن ويهدف إلى قتل كافة النواب والوزراء في جلسة كانت مقررة ان تعقد في ذلك اليوم من اجل احداث فراغ في السلطة السورية يسمح للفرنسيين بإعادة أعوانهم إلى سدة الحكم في سورية الا ان الجلسة لم تعقد بسبب عدم اكتمال النصاب.

سيريانيوز

 


TAG:

حطين يحسم مواجهته النارية أمام تشرين المتصدر .. والوثية يقلص الفارق الى نقطة بالدوري السوري

حسم حطين "ديربي" مدينة اللاذقية أمام جاره نشرين المتصدر بهدف دون رد على ملعب الباسل، كما تجح الوثبة الثاني في تقليص الفارق الى نقطة مع المتصدر بفوزه 2-1 على الساحل، ضمن منافسات المرحلة الثالثة والعشرين من الدوري الممتاز لكرة القدم.