تاريخ سوريا المعاصر

حتى في عهد العثمانيين والاحتلال الفرنسي كان في سوريا احزاب معارضة؟!

09.02.2022 | 23:08

لم تشهد الساحة السورية نضوبا في العمل السياسي وانفراد في السلطة يشابه ما مر علينا في الخمسين عاما الماضية.

حتى في اخر ايام الدولة العثمانية وفي عهد ما يعرف باسم الديكتاتورية الجماعية التي سيطر عليها الضباط الانقلابيون على سلطة الخلافة المتمثلة في الخليفة عبد الحميد الثاني، استطاعات شخصيات من سوريا تأسيس حزب الحرية والاعتدال الذي كان حزبا معارضا لحزب الاتحاد والترقي الحاكم.

 

في 9 شباط عام 1925 اسس عبد الرحمن الشهبندر الشخصية السياسية المعروفة في تاريخ سوريا المعاصر حزب الشعب ربما كاول حزب في عهد الانتداب الفرنسي.

عرف من اعضاء الحزب عندما تم الاعلان عنه رسميا في حزيران من ذات العام، فارس الخوري، جميل مردبم بك، ولطفي الحفار.

وعلى الهامش لحظنا بان الاسماء المذكورة كانت في محفل واحد من محافل الماسونية في دمشق في التسجيل الذي نشرناه عن الموضوع قبل ايام.

الحزب لم يدم عمله طويلا وكان اهم نشاط له تنظيم التظاهرة التي واجهت زيارة اللورد بلفور صاحب الوعد المشؤوم الشهير باعطاء وطن قومي لليهود في فلسطين، عندما زار دمشق في نيسان من العام 1925.

كما كان للحزب ولمؤسسه دورا بارزا في قيام الثورة السورية الكبرى التي امتدت من صيف عام 1925 الى منتصف العام 1927.

يرد في تاريخ سوريا ايضا حزب الشعب الذي اسس في العام 1948 بعد جلاء القوات الفرنسية عن سوريا.

ولكن ليس له علاقة بحزب الشهبندر.

وحزب الشعب هذا تأسس على اثر انقسام الكتلة الوطنية التي كانت تضم معظم الشخصيات البارزة التي عملت خلال فترة الاحتلال الفرنسي، قبل ان تنقسم الى الحزب الوطني الذي يضم وجهاء مدينة دمشق وحزب الشعب الذي ضم بشكل اساسي وجهاء مدينة حلب وحمص.

ويأخذ حزب الشعب الذي اسس في العام 1948 الصفة القومية فيما كان حزب الشعب الذي اسسه الشهبندر وطني يطالب باستقلال سوريا.

وعموما اختفى النشاط القومي في الحياة السياسية السورية اثناء فترى الاحتلال الفرنسي، حيث اختفت الاحزاب القومية التي عملت ضد السلطات العثمانية مع بداية الاحتلال وعاودت للظهور بعد الجلاء مباشرة.

ويمكن ان ندرج اسماء الاحزاب العاملة بعد الجلاء في سوريا في نهاية الاربعينيات وبداية الخمسينيات، الاخوان المسلمين، الحزب التعاوني الاشتراكي، السوري القومي الاجتماعي، عصبة العمل القومي، حزب الشعب، الحزب الوطني، التحرير العربي، حزب البعث، الحزب الشيوعي.

 


TAG:

المقداد لقائد الجيش النيبالي: وجود قوات الاندوف في الجولان مهم ولكن يجب أن يكون "مؤقتاً"

قال وزير الخارجية فيصل المقداد الجمعة خلال استقباله قائد الجيش النيبالي الجنرال برابهو راج شارما إن وجود قوات مراقبة فض الاشتباك التابعة للأمم المتحدة (الإندوف) مهم لكن يجب أن يكون مؤقتاً.

سوريا تشارك في مؤتمر دولي لمكافحة "تجارة المخدرات" ومسؤول طبي يصرح عن ارتفاع نسب التعاطي في البلاد

شاركت سوريا في مؤتمر دولي استضافته الإمارات حول التعاون في مجال مكافحة تجارة المخدرات، وبدعوة من الأمانة العامة لمنظمة الانتربول وبالتنسيق مع مكتب الانتربول في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وفقاً لوزارة الداخلية.

التنمية الإدارية تعلن أسماء الناجحين في الفئة الأولى في المسابقة المركزية

أعلنت وزارة التنمية الإدارية الخميس أسماء الناجحين والمقبولين "للتعيين أو التعاقد" من الفئة الأولى وممن حققوا الدرجة الأعلى في المحصلة النهائية لمراكز العمل المتقدمين على أساسها في المسابقة المركزية التي جرت مؤخرا.

ماذا تعني عودة العلاقات بين النظام وحماس؟

أوردت رويترز يوم الأربعاء نقلا عن مصادر في حماس خبرا حول عودة العلاقات بين الحركة والنظام السوري، ورغم انه لا يوجد تأكيد رسمي ولكن هناك اكثر من إشارة خلال الأشهر الماضية حول التقارب بين الطرفين.