الاخبار السياسية

وزير الدفاع التركي: المحادثات التركية الامريكية بشأن المنطقة الامنة "ايجابية وبناءة"

07.08.2019 | 13:50

قال وزير الدفاع التركي خلوصي اكار يوم الأربعاء ان واشنطن تقترب من وجهة النظر التركية بشأن "المنطقة الامنة" شمال سورية، واصفا المحادثات التركية الامريكية في هذا الشأن بـ "البناءة".

ونقلت وكالة الاناضول التركية عن اكار قوله ان المحادثات التي تجري بين تركيا والولايات المتحدة بشأن ”المنطقة الآمنة“ المزمعة في شمال شرق سوريا "إيجابية وبناءة"، مضيفا إن "واشنطن تقترب من وجهة النظر التركية حيال الأمر".

وتابع اكار ان "خطط تركيا المتعلقة بالمنطقة الآمنة، بما في ذلك الانتشار العسكري، مكتملة وإن أنقرة أبلغت واشنطن بأنها تحبذ أن تعملا معا"، لافتا الى انه "من المتوقع اختتام المحادثات التركية الأمريكية في أنقرة خلال ساعات".

وجدد الرئيس التركي رجب طيب اردوغان، يوم الثلاثاء، تهديداته بشن هجوم عسكري على القوات الكردية في شمال سوريا، واكد ان العملية ستكون "قريبة جدا" رغم تحذيرات واشنطن من أي عمل عسكري تركي منفرد في سوريا، مشيرة الى انها "ستمنع أي توغل تركي احادي الجانب" في البلاد.

وانطلقت، الاثنين الماضي، أول جولة من المباحثات بين مسؤولين عسكريين امريكيين واتراك في انقرة، بشان اقامة "منطقة امنة" بشمال سوريا، وايجاد سبل لإنهاء "قلق تركيا الأمني" على الحدود مع سوريا. 

وعقدت سابقاً عدة جولات من المباحثات بين المسؤولين الأتراك والأمريكيين في أنقرة، تركزت حول اقامة "منطقة امنة" بشمال سوريا.

وتصر تركيا على اقامة "منطقة آمنة" لا يتواجد فيها مقاتلون أكراد، بشمال سوريا، وهددت سابقاً بأنها ستضطر للقيام بهذه الخطوة بمفردها، في حال لم تتواصل لتفاهم مشترك مع الولايات المتحدة بهذا الخصوص.

سيريانيوز


TAG:

نظرا لازديادها مؤخرا.. الداخلية تطلب تكثيف الجهود لمتابعة الداخلين من لبنان عبر المعابر غير الشرعية

طلبت وزارة الداخلية تكثيف الجهود لضبط الداخلين الى القطر من لبنان عبر المعابر غير الشرعية وتقديمهم والشبكات التي سهلت عبورهم الى القضاء وذلك نظرا لازدياد تلك الظاهرة مؤخرا.

تعليق استقدام السوريين العالقين في دول اخرى والاستمرار بإغلاق المنشات السياحية والثقافية

قرر الفريق الحكومي المعني بإجراءات التصدي لوباء كورونا، تعليق استقدام السوريين العالقين في دول اخرى، فضلا عن الاستمرار في اغلاق المنشات السياحية والثقافية ومنع اقامة المناسبات الاجتماعية.