جدير بالذكر

اعظم كارثة طبيعية حصلت في سوريا .. زلزال يقتل اكثر من 250 الف نسمة.

الصورة تعبيرية

20.05.2020 | 01:37

يمكن اعتباره واحدا من اكثر الزلازل تدميرا  عبر التاريخ ، 20 ايار من العام 526 كان يوما كارثيا في سوريا وبالتحديد في منطقة "انطاكية" شمال غرب مدينة حلب.

وضرب زلزال عنيف احتل اعلى مرتبة على مقياس تسجيل الزلازل ( 12 درجة ) منطقة انطاكية في سوريا في 20 ايار من العام 526 مخلفا مئات الاف القتلى وراءه.

واختلفت المصادر حول تاريخ الزلزال بالتحديد ، واوردت الموسوعة المفتوحة "ويكيبيديا" بان التاريخ هو 20 ايار ، ولكن الثابت في معظم المراجع التاريخية بانه الزلزال وقع  في الثلث الاخير من شهر ايار من ذاك العام.

واتفقت اغلب المصادر على ان عدد الضحايا كان بين 250  الى 300 الف ضحية ، ما يعادل اكثر من نصف الموجودين في المدينة في ذاك اليوم .

وانطاكية مدينة لها اهميتها التاريخية فهي  "أحد الكراسي الرسولية إضافة إلى روما" عند المسيحيين  ، وصادف حصول الزلزال وقت وجود عدد كبير من السياح بمناسبة اعياد "الفصح"ضمن الامبراطورية البيزنطية التي كانت المدينة جزءا منها.

 تاسست المدينة في عام 300 قبل الميلاد على يد احد خلفاء الاسكندر ( سلوقس ) وكانت عاصمة سورية قبل الفتح الإسلامي في القرن السابع، وما زالت حتى الآن عاصمة للكنائس المسيحية الشرقية.

وتعتبر حلب ومنطقة شمال غرب سوريا من المناطق النشطة بالزلازل عبر التاريخ ، وقد ضرب حلب بعد نصف قرن تقريبا من هذا التاريخ ( 1138 ميلادي ) زلزال مدمر اخر قضى على معظم معالم المدينة وخلف ورائه اكثر من 200 الف قتيل.

سيريانيوز


TAG:

الخارجية: هولندا آخر من يحق لها الحديث عن حقوق الإنسان لدعمها تنظيمات مسلحة في سورية

قالت وزارة الخارجية يوم السبت إن هولندا هي آخر من يحق له الحديث عن حقوق الإنسان وحماية المدنيين نتيجة قيامها بدعم وتمويل تنظيمات مسلحة في سورية مشيرة إلى أنها تستخدم محكمة العدل الدولية لخدمة أجندات سيدها الأمريكي.

هولندا تعتزم تقديم دعوى قضائية ضد سورية أمام محكمة العدل الدولية بسبب "انتهاكات لحقوق الإنسان"

تعتزم هولندا تقديم دعوى قضائية ضد سوريا أمام محكمة العدل الدولية، بهدف محاسبة الحكومة السورية بسبب ما اسمته "انتهاكاتها لحقوق الإنسان، التي تشمل التعذيب واستخدام الأسلحة الكيميائية".

براد بيت وجينيفر انيستون يجتمعان على الشاشة للمرة الأولى منذ 19 عاما

اجتمع النجم الأميركي براد بيت وزوجته السابقة جينيفر انيستون للمرة الأولى على الشاشة منذ 19 عاما خلال لقاء إفتراضي عبر تطبيق "زووم" من أجل قراءة سيناريو الفيلم الكوميدي الرومانسي " Fast Times at Ridgemont Hig" الذي صدر في العام 1982، وسيعاد إنتاجه مرة أخرى.