أخبار الرياضة

سورية تسحق لبنان بثلاثية بيضاء وتحقق فوزها الاول في التصفيات المؤهلة لمونديال فطر

منتخب سوريا

24.03.2022 | 19:52

حقق منتخب سوريا الفوز الأول عندما تغلب على لبنان 3-0 يوم الخميس على الملعب البلدي في صيدا، ضمن الجولة التاسعة من منافسات المجموعة الأولى في الدور النهائي من التصفيات الآسيوية - الطريق إلى قطر.

وسجل علاء الدين الدالي (14) ومرديك مرديكيان (38 من ضربة جزاء) ومحمد المرمور (44) أهداف الفوز للمنتخب السوري.

وضمن ذات المجموعة يوم الخميس أيضاً، فازت كوريا الجنوبية على إيران 2-0 على ستاد كأس العالم في سيؤول، في حين يتقابل لاحقاً العراق مع الإمارات على ستاد الملك فهد الدولي في الرياض.

وتصدرت كوريا الجنوبية ترتيب المجموعة برصيد 23 نقطة من تسع مباريات، مقابل 22 نقطة لإيران، و9 من ثمان مباريات للإمارات و6 للبنان و5 لكل من سوريا والعراق.

وضمنت إيران وكوريا الجنوبية الحصول على بطاقتي التأهل المباشر إلى كأس العالم، في حين تتنافس الإمارات ولبنان والعراق على بطاقة المشاركة في الملحق الآسيوي.

وخاض المنتخب السوري المباراة بغياب الثلاث عمر السومة وعمر خريبين ومحمود المواس، ولكنه رغم ذلك ظهر بصورة جيدة في المباراة الأولى تحت قيادة المدرب الجديد غسان معتوق.

جاءت بداية اللقاء حذرة بين الفريقين، مع وجود أفضلية نسبية للمنتخب السوري الذي بادر في تهديد مرمى مُضيفه اللبناني بعد مرور عشرة دقائق من بداية المباراة من خلال تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء عبر لاعب الوسط محمد الحلاق علت الخشبات الثلاث.

ونجح لاعبو المنتخب السوري في افتتاح التسجيل بعد استغلاله خطأ الدفاع اللبناني في تشتيت الكرة داخل منطقتهم، ليخطف محمد عنز الكرة من بين أقدام جهاد أيوب لتصل إلى مرديك مارديكيان الذي حوّلها إلى المتمركز علاء الدالي الذي سددها بدوره مباشرة بقدمه اليمنى من الجهة اليمنى لمنطقة الجزاء زاحفة باتجاه الزاوية اليسرى داخل شباك حارس المرمى مصطفى مطر (14).

وكادت سوريا أن تضيف الهدف الثاني بعد تبادل للكرة بين محمد الحلاق وخالد كردغلي داخل منطقة جزاء منتخب لبنان قبل أن يصوّب الأخير كرة قوية أرضية مرّت بجوار القائم الأيسر (20).

واصل السوريون فرض سيطرتهم على مجريات اللعب، ونجحوا في تسجيل الهدف الثاني عقب حصولهم على ضربة جزاء إثر تعرض كردغلي لعرقلة من قبل المدافع أيوب على الجهة اليسرى من منطقة الجزاء، انبرى لها مارديكيان وسددها قوية بالقدم اليمنى في الزاوية اليسرى السفلية للحارس مطر (38).

ثم عزز المنتخب السوري تفوقه على مُضيفه بإحرازه الهدف الثالث بعد أن اخترق محمد مرمور الدفاع اللبناني عقب تبادله الكرة بطريقة مميزة مع زميله الدالي ليسدد مرمور كرة زاحفة بقدمه اليمنى أسفل الحارس مطر داخل الشباك (44).

مع بداية الشوط الثاني، حاول المنتخب اللبناني تذليل الفارق من خلال الضغط على مرمى منافسه، وحصل على أولى فرصه الخطرة عن طريق البديل كريم درويش الذي صوّب كرة بقدمه اليمنى من الجهة اليسرى لمنطقة الجزاء مرّت بجوار القائم الأيمن (53).

وكان محمد قدوح قريباً من تسجيل الهدف الأول للمنتخب اللبناني بعدما تلقى كرة عرضية من الجهة اليسرى أرسلها ماهر صبرا حوّلها برأسه باتجاه الزاوية اليسرى البعيدة تألق حارس المرمى السوري أحمد مدنية في التصدي لها وإبعادها إلى ركنية (63).

ولم تشهد دقائق المباراة المتبقية تغييراً على النتيجة، لتنتهي بفوز المنتخب السوري على مضيفه اللبناني بثلاثة دون مقابل.

وتقام الجولة العاشرة من منافسات المجموعة يوم 29 آذار الجاري، حيث تلتقي إيران مع لبنان على ستاد إمام رضا في مرشد، والإمارات مع كوريا الجنوبية على ستاد آل مكتوم في دبي، وسوريا مع العراق على ستاد راشد في دبي.

سيريانيوز

المالية تحدد موعد الاصدار الثالث لسندات الخزينة.. وتسمح للأفراد بالمشاركة به

اعلنت وزارة المالية عن المزاد الثالث للأوراق المالية الحكومية لعام 2022، لإصدار سندات خزينة بأجل سنتين، وبنطاق مستهدف بقيمة 100 مليار ليرة سورية، حيث سيقام المزاد يوم الإثنين 10/10/2022، وسيكون تاريخ التسوية في 16/10/2022.

المقداد ولافروف يؤكدان على أهمية مسار أستانا وعدم عرقلة الدول الغربية لمشاريع التعافي المبكر

اكد وزير الخارجية فيصل المقداد ونظيره الروسي سيرغي لافروف على أهمية مسار أستانا وضرورة عدم عرقلة الدول الغربية لتنفيذ مشاريع التعافي المبكر في سورية ووفاء الدول المانحة لالتزاماتها في هذا المجال.

اتفاق سوري لبناني عراقي أردني على تسهيل انسياب السلع الزراعية بين الدول الـ 4

اتفق وزراء الزراعة في سوريا والعراق والأردن ولبنان، خلال الاجتماعات التي انعقدت في العاصمة عمان، على إنشاء مركز إقليمي للأمن الغذائي، وتعزيز التبادل التجاري، وتسهيل انسياب السلع الزراعية بين الدول الأربع.

المقداد يبحث مع نظيره الإيراني في نيويورك التنسيق لمواجهة الاجراءات الغربية المفروضة على بلديهما

التقى وزير الخارجية فيصل المقداد نظيره الايراني حسن امير عبد اللهيان على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، وأجرى مباحثات معه حول الملف السوري و تطورات الاوضاع في المنطقة.