أخبار العالم

بعد عجز أوروبا عن استقبالهم... المانيا توافق على استضافة 49 لاجئاً عالقين وسط البحر

09.01.2019 | 22:10

أعلنت وزارة الداخلية الألمانية أن برلين مستعدة لاستقبال اللاجئين الـ 49 العالقين على ظهر سفينتين تابعتين لمنظمتين غير حكوميتين بالبحر المتوسط منذ ثلاثة أسابيع، وذلك بعد عجز الاتحاد الاوروبي عن استضافتهم.

ونقلت الوكالة الألمانية "د ب ا" أن وزير الداخلية هورست زيهوفر قال ان"كبار ممثلي أحزاب الائتلاف الحاكم في ألمانيا اتفقوا في اجتماع عُقِدَ مساء الاثنين على استقبال هؤلاء اللاجئين، شريطة أن يتوصل الاتحاد الأوروبي إلى حل بعيد المدى لتوزيع اللاجئين الذين يتم إنقاذهم في البحر المتوسط مستقبلا، على الدول الأعضاء".

وأشار إلى أن بلاده اشترطت، منذ أشهر للتعاون في مجال إيواء اللاجئين، أن يشترك عدد "كبير نسبيا" من الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي في هذه الجهود بمفهوم التضامن المشترك.


تابعونا عبر حساباتنا على شبكات التواصل : تيليغرام  ، فيسبوك ، تويتر.


واختتم بالقول أن على المفوضية الأوروبية الآن أن تقرر، مشيرا إلى أنه ناشد المسؤولين هناك بمعالجة هذه القضية بوتيرة أسرع.

ويعيش 49 لاجئاً أسبوعهم الثالث على متن سفينتين في عرض البحر بعد أن تقطعت بهم السبل وسط رفض من مالطا و إيطاليا برسو السفينتين على شواطئها كما أن الدول الأوروبية لم تتوصل حتى الآن إلى حل بخصوص هؤلاء اللاجئين

وتطالب الحكومة المالطية مقابل إيواء لاجئي السفينتين بتوزيع نحو 250 لاجئا متواجدين لديها، على دول أوروبية أخرى.

واستقبلت ألمانيا أكثر من مليون طالب لجوء منذ عام 2015 معظمهم من سوريا والعراق وأفغانستان، دخلوا البلاد عبر دول أوروبية للوصول إلى ألمانيا، قبل إغلاق بعض الدول حدودها البرية وتشديد قوانين اللجوء لديها.

سيريانيوز

الجعفري: تحسين الوضع الإنساني بسوريا مرهون بامور...والأمم المتحدة تعرقل وتسيس العمل الإنساني

اتهم مندوب سوريا الدائم الى الامم المتحدة بشار الجعفري، خلال جلسة لمجلس الامن، بعض شركاء الامم المتحدة بعرقلة وتسييس العمل الإنساني في سوريا،معتبراَ ان تحسين الوضع الانساني يتطلب اتخاذ عدة اجراءات..