الاخبار السياسية

اردوغان يعلن بدء عملية "نبع السلام" في شرق الفرات

09.10.2019 | 16:38

اعلن الرئيس التركي رجب طيب اردوغان يوم الاربعاء بدء الجيش التركي عملية "نبع السلام" ضد المقاتلين الاكراد شرق الفرات حيث قام الطيران التركي باستهداف راس العين.

ونقلت وكالة الاناضول عن اردوغان قوله ان "هدفنا هو القضاء على الممر الإرهابي المُراد إنشاؤه قرب حدودنا الجنوبية، وإحلال السلام في تلك المناطق".

واضاف اردوغان اننا "سنقضي على التهديد الإرهابي الموجه ضد بلدنا من خلال عملية نبع السلام".

وتابع اردوغان "سنحافظ على وحدة الأراضي السورية، ونخلّص سكان المنطقة من براثن الإرهاب من خلال عملية نبع السلام".

وكان أردوغان قال في وقت سابق اليوم إن العملية العسكرية المرتقبة لقوات بلاده في مناطق شرق الفرات السورية، ستساهم في إحلال السلام والاستقرار في هذا البلد وستمهد طريق الحل السياسي في سورية.

بدورها قالت وكالة سانا ن "قصفا  جويا ومدفعيا تركياً مكثفاً على مدينة رأس العين تسبب بحركة نزوح كبيرة للأهالي"، مشيرة إلى أن "العدوان التركي استهداف مواقع ميليشيا قسد في قرى المشرافة وخربة البنات والأسدية وبير نوح شرقي بريف رأس العين".

واضافت الوكالة ان "العدوان التركي امتد إلى بلدة عين عيسى بريف الرقة الشمالي بقذيفتي مدفعية".

وكان مصدر في وزارة الخارجية قال في وقت سابق الاربعاء ان سورية تدين بـ "اشد العبارات" التصريحات الهوجاء والنوايا العدوانية لـ النظام التركي والحشود العسكرية على الحدود السورية التي تشكل انتهاكاً فاضحاً للقانون الدولي وخرقا سافراً لقرارات مجلس الأمن الدولي التي تؤكد جميعها على احترام وحدة وسلامة وسيادة سورية محملة بعض التنظيمات الكردية مسؤولية ما يحصل لارتهانها للإدارة الامريكية.

واعلنت "الادارة الذاتية" الكردية يوم الاربعاء حالة النفير العام في شمال وشرق سورية لمدة 3 ايام وذلك للتوجه الى الحدود مع تركيا لمقاومة أي تدخل تركي.

يشار الى عملية "نبع السلام" هي ثالث عملية عسكرية تركية من نوعها في سورية بعد عمليتي "درع الفرات" و"غصن الزيتون".

سيريانيوز


TAG:

لافرينتيف: هناك إمكانية لتجاوز العقوبات أمام اللجنة الدستورية.. ولا ضرورة لتوسيع "المنطقة الآمنة"

أكد مبعوث الرئيس الروسي إلى سوريا ألكسندر لافرينتيف يوم الثلاثاء وجود إمكانية لتجاوز العقبات أمام اللجنة الدستورية فيما أشار إلى انه لا ضرورة لتوسيع المنطقة الآمنة شمال سورية.

إقرار المخططات التنظيمية لبابا عمرو والسلطانية في حمص.. ومخططات اليرموك والقابون الشهر المقبل

اقر مجلس الوزراء يوم الثلاثاء دراسات المخططات التنظيمية لمناطق بابا عمرو والسلطانية وجوبر في حمص فيما يعتزم إعلان المخططات التنظيمية لمناطق اليرموك والقابون السكني في الـ2 من كانون الثاني القادم.

وزير الدفاع اللبناني: تصريحات الحرس الثوري الايراني بضرب اسرائيل انطلاقا من لبنان امر "مؤسف"

اعتبر وزير الدفاع في حكومة تصريف الاعمال اللبنانية الياس ابو صعب التصريحات المنسوب لمستشار قائد الحرس الثوري الإيراني، اللواء مرتضى قرباني، التي توعد فيها بضرب إسرائيل انطلاقًا من لبنان، بانها تمس القرار اللبناني.