الأخبار المحلية

بسبب "كورونا"..الاتصالات تمدد مهلة تسديد الفواتير الهاتفية لشهر إضافي دون فوائد

26.03.2020 | 13:55

طمأنت وزارة الاتصالات المواطنين انه لن يتم فصل أي خط هاتفي، حيث مددت مهلة تسديد الفواتير الهاتفية لشهر إضافي دون فوائد او غرامات، في اطار الالتزام بتدابير وإجراءات الصحة العامة للحد من انتشار فيروس "كورونا".

وأوضحت الشركة السورية للاتصالات، في بيان نشر عبر صفحتها على الفيسبوك، انه تم تمديد فترة تحصيل الدورة الهاتفية السادسة لمدة شهر كامل دون تحميل المشترك أي فوائد أو غرامات.

 واشار البيان الى انه يمكن للمشتركين رفع سرعة الانترنت إلى 2 ميغا كحد أقصى من خلال الاتصال الهاتفي بالرقم 100.

ولفت البيان الى ان تسديد الفواتير مستمر بكافة المراكز الهاتفية من الساعة 9 – 12 ظهراً.

واضاف البيان ان استمرار إصلاح الخطوط الهاتفية يتم وفقاً للإجراءات المعتمدة وجميع الورشات الفنية متواجدة في أماكن عملها لمتابعة إصلاح الأعطال.

وكانت الحكومة أصدرت قبل أيام تعميماَ طلبت من خلاله الوزارات اتخاذ القرارات اللازمة لتعليق الدوام في الجهات التابعة لها حتى اشعار اخر، كما نص التعميم على تقليص اعداد العاملين المداومين في الجهات التي يكون من الضروري استمرار العمل فيها الى ادنى حد ممكن.

وانتشر وباء "كورونا" في سوريا حيث وصل عدد المصابين به الى 5،  حيث اتخذت السلطات السورية تدابير صارمة للحد من تفشي هذا الفيروس ابرزها فرض حظر التجول من الساعة 6 مساءاَ حتى 6 صباحاَ..

وهددت الحكومة المواطنين بفرض تطبيق "الحجر الالزامي" في حال لم يتم التقيد بالتعليمات والتوجيهات في تطبيق "الحجر الطوعي".

سيريانيوز


TAG:

قرار بتمديد تعليق الدوام في المدارس والجامعات لغاية 16 نيسان المقبل

قررت وزارة التربية يوم السبت تعطيل المدارس العامة والخاصة والمستولى عليها وما في حكمها والمعاهد التابعة لها اعتباراً من 2-4-2020 ولغاية الخميس 16-4-2020 مما يعتبر تمديدا للتعليق المفروض من 14 الجاري ولغاية 2 نيسان المقبل.

فيروس كورونا يتسبّب في خفض رواتب لاعبي نادي برشلونة الاسباني

اتخذ نادي برشلونة الإسباني سلسلة إجراءات تهدف لمواجهات الآثار المالية لتوقف المسابقات الرياضية في إسبانيا وأوروبا بسبب فيروس كورونا "كوفيد-19"، من بينها خفض رواتب العاملين فيه، من دون توضيح ما إذا كان القرار يشمل لاعبي الفريق الأول لكرة القدم.

كورونا.. الفيروس الذي اغلق الكوكب.. الى اين؟

تصيب الانفلونزا الموسمية اكثر من 50 مليون شخص وتتسبب في وفاة ما يقارب 60 الف شخص سنويا، وهي ارقام تفوق بكثير الارقام التي سجلها كورونا حتى اليوم في كل انحاء العالم.. لماذا اذا نعتبر ان كورونا وباء مرعب!؟