جدير بالذكر

في ذكرى إشهار إفلاسها.. تعرف على "جنرال موتورز" اكبر شركة في العالم لصناعة السيارات

01.06.2020 | 01:56

في 1 حزيران عام 2009 أشهرت اكبر شركة لصناعة السيارات في العالم جنرال موتورز إفلاسها ليكون اكبر إفلاس لشركة صناعية في تاريخ الولايات المتحدة.

ويعود إفلاس الشركة العملاقة إلى عدة عوامل منها الأزمة المالية العالمية، وارتفاع أسعار النفط التي دفعت المستهلكين لشراء سيارات اصغر، وتكاليف تشغيل اليد العاملة في الشركة، بالإضافة إلى تراجع الطلب على السيارات عالميا..

ويعود تاريخ تأسيس جنرال موتورز إلى عام 1908 وكان مؤسسها رجل الأعمال بيلي ديورانت وأنشئت تلك الشركة عندما كان عدد السيارات في الولايات المتحدة لا يتجاوز 10 آلاف سيارة.

بعد عام تمكن ديورانت من ضم كل من أولدزموبيل وشركة أوكلاند للمحركات التي ستتمخض فيما بعد عن شركة بونتياك بعد ذلك انتهجت الشركة سياسة توسعية واشترت اسهما من شركتي اوبل الالمانية وفوكسل البريطانية.

أصبحت جنرال موتورز اكبر شركة لصناعة السيارات في العالم وكانت تمتلك نصف سوق السيارات الأمريكية، واحتفلت عام 1967 بصنعها السيارة رقم 100 مليون.

وتنتج شركة جنرال موتورز كل من كاديلاك، بويك، شيفروليه، دايو، جي إم سي، هولدن، همر، أوبل، أولدزموبيل، بونتياك، ساتورن، ساب.

والشاهد على عظمة تلك الشركة انه في خمسينات القرن الماضي تم تعيين المدير التنفيذي للشركة تشارلز ويلسون وزير للدفاع والذي اشتهر بمقولته المشهورة أثناء بيان تنصيبه بان "ما يصلح للولايات المتحدة يصلح لجنرال موتورز والعكس بالعكس".


تابعونا عبر حساباتنا على شبكات التواصل تيليغرام  ، فيسبوك ، تويتر.


وإشهار جنرال موتورز إفلاسها جاء كجزء من خطة إعادة الهيكلة المتفق عليها مع الادارة الامريكية وكندا والتي حصلت بموجبها على 30 مليار دولار بينما ستمتلك الولايات المتحدة 60% من اسهمها..

يشار الى ان افلاس جنرال موتورز يعد أكبر إفلاس لشركة صناعية أميركية ورابع أكبر إفلاس في تاريخ الولايات المتحدة، بعد ليمان براذرز وواشنطن ميوتشوال وورلد كوم.

سيريانيوز


TAG: