الأخبار المحلية

قتلى وجرحى جراء قصف طال كفرناها في حلب وخان شيخون بادلب

20.12.2015 | 18:05

 

سقط قتلى وجرحى, يوم الأحد جراء قصف طال بلدة كفرناها في ريف حلب ومدينة خان شيخون بريف ادلب.

وقالت مصادر معارضة, بحسب صفحاتها على مواقع التواصل الاجتماعي, إن أكثر من 10 أشخاص قتلوا وأصيب آخرين بجروح جراء قصف جوي روسي على بلدة كفرناها بريف حلب.

وأشارت المصادر إلى إن البلدة تتعرض للقصف منذ الصباح.

وتعرضت بلدة كفرناها لقصف متكرر في الأيام الأخيرة, إلا إن اليوم يعتبر أكثرها عنفا, بحسب مصادر معارضة

وفي ريف ادلب, قالت مصادر معارضة إن قتلى وجرحى سقطوا جراء قصف طال مدينة خان شيخون.

ونشرت المصادر أسماء وصور لعدد القتلى ومن بينهم عنصر في الدفاع المدني.

وكانت أحياء عدة في مدينة أدلب تعرضت, يوم الأحد, لقصف تسبب بسقوط ضحايا, ما شكل خرقا لهدنة تنص على وقف إطلاق النار لمدة 6 أشهر بين فصائل معارضة من جهة وبين النظام و"حزب الله" من جهة أخرى في مناطق ادلب ومناطق من ريفها خاضعة لسيطرة المعارضة وقريتي الفوعا وكفريا بريف ادلب الخاضعين لسيطرة النظام ومنطقة الزبداني في ريف دمشق.

ويأتي ذلك في وقت تستمر فيه الاشتباكات والعمليات العسكرية في عدد من المحافظات والمناطق السورية، بالإضافة إلى تنفيذ روسيا غارات جوية في سوريا منذ 30 أيلول الماضي، فيما تتزايد أعداد الضحايا يوميا حيث وصل عددهم بحسب تقارير أممية إلى أكثر من 220 ألف شخص , فيما أضطر أكثر من 4 مليون للجوء خارج البلاد منذ بداية الأزمة .

سيريانيوز

نظرا لازديادها مؤخرا.. الداخلية تطلب تكثيف الجهود لمتابعة الداخلين من لبنان عبر المعابر غير الشرعية

طلبت وزارة الداخلية تكثيف الجهود لضبط الداخلين الى القطر من لبنان عبر المعابر غير الشرعية وتقديمهم والشبكات التي سهلت عبورهم الى القضاء وذلك نظرا لازدياد تلك الظاهرة مؤخرا.

تعليق استقدام السوريين العالقين في دول اخرى والاستمرار بإغلاق المنشات السياحية والثقافية

قرر الفريق الحكومي المعني بإجراءات التصدي لوباء كورونا، تعليق استقدام السوريين العالقين في دول اخرى، فضلا عن الاستمرار في اغلاق المنشات السياحية والثقافية ومنع اقامة المناسبات الاجتماعية.