الاخبار السياسية

تركيا ترسل تعزيزات الى نقطة مراقبة تابعة لها بريف حماه بعد تعرضها لهجوم

15.06.2019 | 19:47

أرسل الجيش التركي قافلة تعزيزات عسكرية، يوم السبت، إلى نقطة المراقبة10 التابعة له ، في منطقة "خفض التصعيد" بشمال سوريا، بعد يومين على تعرضها للاستهداف، قالت أنقرة إن مصدره القوات النظامية.

ونقلت وكالة "الأناضول" عن مصادر عسكرية تركية، ان التعزيزات التي أرسلت الى نقطة المراقبة في جبل الزاوية بريف حماة الشمالي، تضم "شاحنات محملة بدبابات، ومدرعات نقل الجنود، وأسلحة ثقيلة، وعناصر".

وكانت وزارة الدفاع التركية اعلنت، يوم الخميس، عن اصابة 3 من جنودها بجروح، جراء استهداف القوات السورية "بشكل مقصود"، احدى نقاط المراقبة التابعة لها، في منطقة "خفض التصعيد" بسوريا.

وياتي استهداف نقطة المراقبة عقب اعلان الجيش الروسي عن التوصل لاتفاق يقضي بوقف إطلاق النار في ادلب برعاية روسيا وتركيا، في حين نفت تركيا التوصل لاي اتفاق بهذا الخصوص.

وسبق أن تعرضت نقاط المراقبة التركية في ريف حماه الغربي، قبل ايار الماضي، للاستهداف من قبل  القوات النظامية.

وتنتشر في أرياف حماة وإدلب وحلب 12 نقطة مراقبة تركية لضمان الالتزام باتفاق "خفض التصعيد" الذي تم التوصل إليه منذ أيلول الماضي.

وتشن قوات النظام وحلفاؤها الروس ، منذ نيسان الماضي، حملة قصف عنيفة على منطقة "خفض التصعيد"، مع احتدام المعارك على جبهات ريف حماه بين الفصائل المعارضة والجيش النظامي الذي لم يحقق سوى تقدم محدود في المنطقة.

سيريانيوز


TAG:

نظرا لازديادها مؤخرا.. الداخلية تطلب تكثيف الجهود لمتابعة الداخلين من لبنان عبر المعابر غير الشرعية

طلبت وزارة الداخلية تكثيف الجهود لضبط الداخلين الى القطر من لبنان عبر المعابر غير الشرعية وتقديمهم والشبكات التي سهلت عبورهم الى القضاء وذلك نظرا لازدياد تلك الظاهرة مؤخرا.

تعليق استقدام السوريين العالقين في دول اخرى والاستمرار بإغلاق المنشات السياحية والثقافية

قرر الفريق الحكومي المعني بإجراءات التصدي لوباء كورونا، تعليق استقدام السوريين العالقين في دول اخرى، فضلا عن الاستمرار في اغلاق المنشات السياحية والثقافية ومنع اقامة المناسبات الاجتماعية.