أخبار الرياضة

آرسنال يستعيد التوازن ويتربع على الصدارة وقمة مانشستر يونايتد وتشيلسي تنتهي بالتعادل السلبي

تشلسي ومانشستر يونايتد

28.12.2015 | 21:39

انتهت الموقعة المصيرية بين مانشستر يونايتد وغريمه تشيلسي حامل اللقب بالتعادل 0-0، فيما تربع آرسنال على الصدارة مؤقتا بفوزه على بورنموث 2-0 الاثنين في المرحلة التاسعة عشرة من الدوري الانجليزي.

على ملعب "اولدترافورد"، قدم مانشستر يونايتد أحد أفضل عروضه لهذا الموسم لكنه عجز عن الوصول إلى شباك ضيفه وغريمه تشيلسي ما سيبقي مصير مدربه الهولندي لويس فان جال في مهب الريح لكن مع شيء من بريق الأمل رغم أن فريق "الشياطين الحمر" لم يعرف طعم الفوز للمرحلة السادسة على التوالي.

ودخل يونايتد إلى هذه المواجهة مع غريمه الذي يختبر موسما صعبا للغاية حيث فقد الأمل منطقيا في الاحتفاظ باللقب أو حتى الحصول أقله على المركز الرابع المؤهل إلى دوري الأبطال ما دفع المالك الروسي رومان أبراموفيتش إلى إقالة المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو، على خلفية ثلاث هزائم متتالية في الدوري إلى جانب هزيمته أمام فولفسبورج الألماني في دوري أبطال أوروبا.

وهذه المرة الأولى التي يتلقى فيها يونايتد أربع هزائم متتالية في موسم واحد (ثلاثة في الدوري وواحدة في دوري أبطال أوروبا) منذ تشرين الأول – تشرين الثاني 1961.

وخاض فان جال لقاء الإثنين الذي انتهى بالتعادل الثاني لهيدينك من أصل مباراتين مع فريقه الجديد-القديم، بأربعة تعديلات على التشكيلة التي خسرت أمام ستوك سيتي 0-2 في المرحلة السابقة، حيث لعب القائد واين روني أساسيا، كما عاد الألماني باستيان شفاينشتايجر من الإيقاف ولعب الإيطالي ماتيو دارميان والفرنسي مورجن شنيدرلان أساسيين أيضا. وفي الجهة المقابلة غاب الأسبانيان سيسك فابريجاس للمرض ودييجو كوستا للإيقاف.

وكان يونايتد أمام فرصة ذهبية لخطف النقاط الثلاث في الوقت القاتل من اللقاء عندما وصلت الكرة إلى روني المتواجد على القائم الايسر لكنه أطلقها "طائرة" فوق العارضة رغم أنه كان في مكان مثالي للتسجيل (87).

ورفع يونايتد رصيده إلى 30 نقطة في المركز السادس، فيما أصبح رصيد تشيلسي 20 نقطة في المركز الرابع عشر بفارق الأهداف أمام بورنموث ونوريتش سيتي و3 نقاط فقط عن المركز الثامن عشر الذي يحتله نيوكاسل.

وعلى "ملعب الإمارات"، عاد آرسنال سريعا إلى سكة الانتصارات ووضع خلفه هزيمته المذلة السبت امام ساوثمبتون (0-4) وذلك بفوزه على ضيفه بورنموث 2-0، ملحقا بالأخير هزيمته الأولى في المراحل السبع الاخيرة وتحديدا منذ سقوطه على أرضه أمام نيوكاسل (0-1) تشرين الثاني الماضي.

ويدين فريق المدرب الفرنسي ارسين فينجر بهذا الانتصار الذي وضعه في الصدارة مؤقتا بفارق نقطة عن ليستر سيتي الذي يلتقي الثلاثاء مع ضيفه مانشستر سيتي في مواجهة نارية، إلى الألماني مسعود أوزيل الذي مرر كرة الهدف الأول وسجل الثاني بنفسه.

وافتتح آرسنال التسجيل خلافا لمجريات اللعب في الدقيقة 17 عبر مدافع فياريال الأسباني السابق البرازيلي جابرييل باوليستا إثر ركلة ركنية من أوزيل الذي رفع عدد تمريراته الحاسمة إلى 16 هذا الموسم، أكثر من ثاني أفضل ممرر في الدوري الممتاز بثماني تمريرات حاسمة.

ولم يكتف أوزيل بدور الممرر فقط بل تمكن في الشوط الثاني من حسم النقاط الثلاث لفريقه بإضافة الهدف الثاني في الدقيقة 63 بعدما تبادل الكرة مع الفرنسي اوليفيه جيرو الذي أعادها له بتمريرة عالية فسيطر لاعب ريال مدريد الأسباني السابق على الكرة بلمسة أولى ثم سددها بسلاسة من زاوية ضيقة في شباك الحارس البولندي ارتور بوروك.

سيريانيوز

تعليقاَ على استهداف المنطقة الجنوبية...سوريا تطالب المجتمع الدولي بمحاسبة اسرائيل عن الجرائم

أدانت وزارة الخارجية والمغتربين، يوم الجمعة، الهجوم الي شنته الطائرات الاسرائيلية على مواقع بالمنطقة الجنوبية، مطالبة المجتمع الدولي باتخاذ اجراءات لوقف هذه الاعتداءات على الأراضي السورية.

منظمة تتهم "الادارة الذاتية" بارتكاب انتهاكات بحق معتقليها .. وواشنطن تعلق

اتهمت منظمة "العفو الدولية" الادارة الذاتية لشمال وشرقي سوريا، بارتكاب انتهاكات بحق المدنيين المعتقلين في السجون التابعة لها، بالمناطق الخاضعة تحت سيطرتها، فيما علقت الخارجية الامريكية على ذلك، مشيرة الى انها ستعمل على مراجعة هذه التقارير.